اتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس، بالتعدي على استقلالية القضاء وحرية الصحافة و"تجاوز السلطة" و"تهديد الديمقراطية"، وذلك بسبب إقالته وزير العدل وسحب اعتماد صحفي ينتقده.

واعتبر عديد من البرلمانيين الديمقراطيين المصدومين من إجبار وزير العدل جيف سيشنز على التنحي غداة انتخابات نصف الولاية، أن الولايات المتحدة "على حافة أزمة دستورية".

ومع فوزهم بأغلبية مقاعد مجلس النواب، لوح بعض الديمقراطيين بتهديد إجراء تحقيق برلماني حال تولي المنتخبين مناصبهم في يناير 2019.

واستقال وزير العدل جيف سيشنز، بطلب من ترامب الذي اعتاد توجيه النقد علنا لهذا الحليف القديم الذي أصبح غير مرغوب فيه بعد رفضه التدخل في التحقيق الروسي الدقيق. وعين بدلا عن جيف سيشنز مؤقتا رئيس مكتبه ماثيو ويتكر الذي نشر قبل توليه مهامه مقالا في الصحافة انتقد فيه حجم التحقيق الروسي.