انطلقت اليوم الخميس فعـاليات قرية "فورمولا إي" في الواجهة البحرية في كورنيش الخبر بالمنطقة الشرقية، وتستمر لمدة ثلاثة أيام، وتأتي تمهيدًا لانطلاق الجولة الافتتاحيّة لسباق الاتحاد الدولي للسيارات "فورميلا إي إيه بي بي" (ABB FIA Formula E)، والمقرر إقامتها في الدرعيّة 15 ديسمبر المقبل.

وضمت قرية "فورمولا إي" ستة أركان، جمعت ما بين المعرفة والتكنولوجيا والمنافسة، بجانب كافة المعلومات عن السباق التاريخي للفورمولا إي، الذي تستضيفه المملكة في ديسمبر المقبل، إضافة إلى شاشة عرض كبيرة تتوسط "الفود تراك" والجلسات التي خصصت للزوار.

ولفت ركن "السباق بالآيباد" أنظار الزوار، وهذا يعتبر الخطوة الأولى لمن يرغب في الوصول إلى طريق الدرعية "مقر السباق التاريخي"، حيث سيتأهل اثنان فقط للتواجد في السباق الذي تقدر جوائزه بـمليون ريال، كما ضمت القرية ركنًا لـ "سباق إي كارس"، وركنًا آخر "جن 2"، حيث يشكل الركنان العالم الافتراضي لسيارة "الفورمولا" والتعايش مع إمكانياتها وخوض تجربة قيادتها.

وفي السياق نفسه، أتاح القائمون على القرية ركنًا خاصًّا بالأطفـال يقومون فيه بتصميم سيارتهم الخاص والتسابق، فيما بينهم بجانب العديد من الفعاليات المصاحبة في الركن نفسه والمتعلقة بالفورمولا إي.

والتقت الرياضة بالكهرباء والتكنولوجيا في ركن "وات بايك"، الذي يمتطي فيه المشاركون دراجة رياضية تولد الكهرباء، وتسير السيارة على شاشة من خلال مدى سرعة المشاركة على الدراجة.

وتهدف قرية "فورمولا إي" إلى منح الجماهير الرياضية فرصة التعرّف على السباق بكامل تفاصيله، والحصول على كامل المعلومات الخاصة بحضور هذا الحدث، بالإضافة إلى مجموعة واسعة من النشاطات الترفيهيّة المعزّزة بالتكنولوجيا، والهادفة إلى ترسيخ نمط الاستدامة، الذي يعد أحد أهم أهداف رؤية المملكة 2030.