مدير جامعة القصيم: الزيارة الميمونة تحمل مؤشرات إيجابية

مدير جامعة القصيم: الزيارة الميمونة تحمل مؤشرات إيجابية

الأربعاء ٠٧ / ١١ / ٢٠١٨
أكد مدير جامعة القصيم الدكتور عبدالرحمن بن حمد الداود أن زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - لمنطقة القصيم تأتي امتدادًا للزيارات الملكية التي تمثل إحدى سمات إدارة الحكم في هذا الوطن المعطاء، إذ أرسى المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن – رحمه الله - هذا النهج، وتبعه من بعده أبناؤه الملوك، حتى أضحت زيارة الملك للمناطق، والالتقاء بالأهالي، وتلمّس حاجات المواطنين عن كثب، أمرًا معتادًا يجسد عمق العلاقة بين القيادة والشعب في هذه البلاد الغالية.

وقال، إن هذه الزيارة الميمونة المباركة التي يقوم بها الملك المفدى - رعاه الله - تحمل الكثير من الدلالات والمؤشرات الإيجابية المتعلقة بالتنمية والتطوير في إطار الإشراف المباشر والمتابعة المستمرة للمشروعات والبرامج التنموية التي يجري إنشاؤها في المنطقة، والوقوف على العقبات والصعوبات التي تواجه تنفيذها.
المزيد من المقالات