رئيس «أسبار»: إنشاء معهد المستقبل بالرياض

رئيس «أسبار»: إنشاء معهد المستقبل بالرياض

الثلاثاء ٠٦ / ١١ / ٢٠١٨

أعلن رئيس مجلس إدارة منتدى أسبار الدولي الدكتور فهد العرابي الحارثي عن إنشاء معهد المستقبل في العاصمة الرياض.

جاء ذلك خلال الجلسة التي أدارها بعنوان " السعودية غداً" كاشفاً فيها أيضاً عن اعتزام المنتدى إصدار "معجم المستقبل" على مستوى العالم.

وتحدث خلال الجلسة عدداً من الخبراء والمتخصصين في استشراف المستقبل، إذ استعرض صاحب السمو الأمير الدكتور بندر بن عبدالله المشاري مساعد وزير الداخلية لشؤون التقنية والمعلومات، رحلة التقنية الحكومية في المملكة العربية السعودية التي بدأت في عام 1980م، من خلال إنشاء مركز المعلومات الوطني، وتأسيس كلية الحاسب بجامعة الملك سعود، مروراً بخدمتي الجوال والانترنت وتأسيس هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، وانتهاءً بالخدمات الإلكترونية الحكومية كخدمة "أبشر".

ونوه سمو الأمير بندر المشاري على دور المملكة التاريخي في التقنية الذي يتجاوز عمره الـ40 عاماً، وربطه بمستقبل المملكة التقني، مؤكداً ضرورة أن أي حكومة إلكترونية لا بد أن تمر بمراحل نضج لتخرج بخدمات جيدة.

وانتهى مساعد وزير الداخلية لتقنية المعلومات إلى عدة توصيات تتمثل في توظيف التقنيات لدعم المنصات الرقمية وأنسنة الخدمات التقنية وتشجيع الإبداع .

من جهته، قال عميد كلية الأمير محمد بن سلمان لريادة الأعمال رئيس مجلس إدارة شركة أثال للاستشارات الدكتور نبيل كوشك، إن الحراك العالمي في البيانات يتطلب مرونة أكبر في تحديث المناهج والبرامج التعليمية، كون المعرفة متجددة"، مشدداً على أهمية ردم الفجوة بين التعليم وسوق العمل، والتركيز على مهارات وطرق التفكير لتطوير مستقبل التعليم في المملكة، ولابد للكليات والجامعات من التنوع في المناهج والبحث العلمي .

وبين نائب رئيس مهد البحوث في مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الدكتور أنس الفارس أن البحث والابتكار والتطوير هو المحرك الرئيسي لرؤية المملكة 2030، مضيفاً أن الفائدة من البحث والابتكار تكمن في التنافسية مما يعزز صمود المنشآت وضمان استمرارها .

من جهتها، أكدت أمين عام مجلس شؤون الأسرة الدكتورة هلا التويجري أن منتدى أسبار الدولي 2018، بعث بالعديد من الرسائل المهمة لجيل الشابات والشباب الذين سيصنعون مستقبل هذا الوطن العظيم - بإذن الله -، بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -.

المزيد من المقالات
x