كيف تبنين جسمك بالشكل المثالي؟

كيف تبنين جسمك بالشكل المثالي؟

الثلاثاء ٠٦ / ١١ / ٢٠١٨
كشف مختص الرياضة والتغذية موسى المزيني أُسس بناء الجسم المثالي والمتمثلة بمجموعة ما يتم تناوله عن طريق تغطية جميع العناصر الغذائية الكبرى وهي الكربوهيدرات، والبروتين، وانتهاء بالدهون الصحية، موضحًا أن المظهر النهائي لأجسامنا التي نبدو عليها ما هو إلا نتيجة لمستويات سكر الدم الناتج من غذائنا، حيث تقوم أجسامنا بتحليل الكربوهيدرات التي نتناولها إلى سكر، وإما أن ينتشر في الدم وتمتصه العضلات أو يتم تخزينه كدهون مضافة إلى أجسامنا؛ فانخفاض مستويات سكر الدم يعني تدني عملية النمو، وعلى النقيض من ذلك فالنسب المرتفعة ممكن أن تؤدي إلى زيادة السمنة.

رشاقة وجاذبية


وأضاف: تمارس أغلب النساء أنشطة رياضية مختلفة؛ بهدف كسب جسم رشيق وجذاب، لكن الاهتمام بالرياضة وحدها دون معرفة الأمور المتعلقة بالتغذية يجعل ممارستك لرياضتك المفضلة لا تأتي بالنتائج المتوقعة، لذا لا بُد من تسليط الضوء على أهم مفاتيح التغذية المسؤولة عن حفظ توازن مستويات السكر في الدم، فاختيار الكربوهيدرات يختلف حسب الغاية من ممارسة الرياضة، فإذا كان لديك حمية فعليك تقليل الكربوهيدرات سريعة الامتصاص مثل التمر، وغيره واعتماد مصدر كربوهيدرات بطيئة مثل الشوفان وخبز الحبوب الكاملة وغيره، والعكس من ذلك لو كنتِ ترغبين في زيادة بعض الوزن إلى جسدك فإنه من الضرورة إضافة أطعمة سريعة الامتصاص.

كتلة الجسم

أما بالنسبة للبروتين كبياض البيض والسمك فأوضح المزيني أنهما مصدران جيدان من الدهون والبروتين معًا، مما يجعلهما مثاليين لزيادة كتلة الجسم، فتناول الأطعمه البروتينية مع بعض الدهون الصحيه للحفاظ على استقرار مستويات السكر في الدم مثل دمج بياض البيض مع الصفار، فنقوم بذلك بموازنة سكر الدم (عن طريق إبطاء عملية الهضم وبذلك تحدث الموازنة).

ثلاث ساعات

واستطرد منوهًا: من الأفضل أن نتبع قاعدة «120د- 150د» المتمثلة بتناول وجباتك كل 120- 150 دقيقة؛ فالوجبات الصغيرة المستهلكة في كل ساعتين أو ساعتين ونصف تبقي مستويات السكر في الدم متعادلة، فإذا تدربتِ بشكل شاق ولم يكن هناك استشفاء للعضلة فربما لا تتناولين بالشكل الكافي، وبقاؤك لثلاث ساعات بدون أكل قد يكون كافيا لأن تنخفض مستويات السكر وبالتالي ينخفض الاستشفاء العضلي لديك، والابتعاد عن التدريب المكثف فإذا تدربتِ بشكل مكثف فهذا قد يساعد في نقصان مستويات السكر في الدم مما يؤثر على الاستشفاء لديك.
المزيد من المقالات