مشار في جوبا للمرة الأولى منذ أكثر من سنتين

مشار في جوبا للمرة الأولى منذ أكثر من سنتين

الخميس ٠١ / ١١ / ٢٠١٨
عاد زعيم المتمردين في جنوب السودان الأربعاء إلى جوبا، بعد غياب دام أكثر من سنتين للمشاركة في احتفال بمناسبة توقيع اتفاق جديد للسلام، وسيستعيد رياك مشار بموجب الاتفاق منصب نائب الرئيس الذي كان يشغله.

ولم يزر مشار جوبا منذ أن اضطر للهرب من العاصمة في يوليو 2016 على إثر معارك طاحنة بين رجاله والقوات الحكومية بعد انهيار اتفاق سابق.


وتم التوقيع على الاتفاق الأخير في سبتمبر بهدف إنهاء حرب أهلية اندلعت في ديسمبر 2013 وأجبرت نحو أربعة ملايين شخص على النزوح.

ومن بين زعماء المنطقة الذين وصلوا لحضور مراسم الاحتفال، الرئيس السوداني عمر البشير ورئيسة إثيوبيا الجديدة سهلي ورق زودي ورئيس الصومال محمد عبدالله محمد، بجانب الرئيس الأوغندي يووري موسيفيني.
المزيد من المقالات