«اليوتيوب» يعلم سعوديات فن صناعة الكيك

«اليوتيوب» يعلم سعوديات فن صناعة الكيك

الثلاثاء ٢٣ / ١٠ / ٢٠١٨
سيدات سعوديات جمعهن حب تزيين الكيك وصناعته من الصفر، أبدعن في مجالهن ونافسن أفضل محلات الكيك في تميزهن بتصميم الكيك بطريقة مبتكرة، ورغم عدم توافر أي معاهد أو أكاديميات لتعليمهن أصول صناعة الكيك، إلا أن هذا الأمر لم يثنهن عن مواصلة التعلم والتميز.

من الصغر

زهراء المغلّق-37 عاما- صانعة كيك محترفة تعلق قلبها منذ صغرها بصنع الكيك بعدما رأت أخواتها الكبار يخبزن الكيك، وجذبتها كتب أختها المتخصصة في الكيك، وفي يوم ميلاد ابنتها الخامس أرادت صنع قالب الكيك بنفسها ومن هنا بدأت طريق التعلم.

أساسيات التزيين

وذكرت أن بداية تعلمها فن صنع الكيك كانت عن طريق الإنترنت، وتعلمت أساسيات التزيين بعد انضمامها لدورات إحدى الشركات الأمريكية بمدينة الخبر، وبعدها التحقت بدورات في أبوظبي ودبي والكويت وفي بعض المواقع الأمريكية، وتعمل في هذا المجال منذ عام ٢٠١١م، مؤكدة أن تطبيق الانستقرام كان أساس انطلاقتها في هذا المجال وشهرتها على مستوى الخليج، وفتح لها باب التعرف على مبدعين من أنحاء العالم، وأصعب كيكة صنعتها كانت ذات ٣ طوابق وتحمل بين طبقاتها طبقات كثيرة جدا من ورود السكر.

أول موقع

وتتابع حديثها بأنها تطمح لتعلم أصول الخَبز العالمية والتدرب على يد محترفين عالميين؛ لتنشئ مركزا تدريبيا وتعليميا متكاملا في الخَبز، لعدم توافره في المملكة خلاف الدول الأخرى، وبدأت في الفترة الماضية أول خطوة لتحقيق حلمها وأنشأت أول موقع عربي متخصص في تزيين الكيك باحترافية وهو على وشك الانطلاق.

الابتكار والفن

وقالت غدير سعد المعيلي-25 عاما- إن الصدفة قادتها لهذا المجال، فهي لم تكن تميل للطبخ بل تحب الابتكار والفن منذ صغرها، وخلال دراستها الجامعية في 2012 قررت صنع أول كيكة لحفلة عائلية صغيرة وزينتها بعجينة السكر، وتشارك زهراء في مصدر التعلم عبر مواقع الانترنت وقنوات اليوتيوب والكتب، ولم تشارك في أي دورة تدريبية لتعلم صنع وتزيين الكيك، ولا تمانع في أخذ دورات تدريبية في المستقبل، فهي تجدها تجربة غنية بأفكار وطرق جديدة والالتقاء بمصممي كيك عالميين والاستفادة من خبراتهم مكسب لها.

دراسة الماجستير

وأوضحت أن حلمها هو امتلاك محل خاص بها سيكون يوما ما إنجازا لها، وهي حاليا تكمل دراستها للماجستير في تخصص علوم الحاسب وتقنية المعلومات، ولن يثنيها شيء عن مواصلة تطوير نفسها في صناعة وتزيين الكيك بالممارسة واكتساب مهارات جديدة، وتفكر جديا بإقامة دورات بعد ملاحظتها لرغبة متابعاتها على الانستقرام لمثل هذه الدورات.

دافع الفضول

من جانبها، قالت آلاء الحواج إنها في هذا المجال من 7 سنوات، ودفعها الفضول لاكتشاف ما هو هذا الفن، فهي ليست من عشاق الطبخ بقدر الأعمال الفنية اليدوية، وكان اليوتيوب أول معلم لها في هذا المجال ثم اتجهت للدورات التدريبية لتعلم فنون تزيين الكيك، ومن هنا كانت انطلاقتها بحضور كورسات لأشهر مصممي الكيك بالعالم في الكويت والبحرين وأبو ظبي والولايات المتحدة الأمريكية.

300 مصممة

وأشارت إلى أنها تقيم دورات تدريبية في معملها ودربت أكثر من 300 مصممة كيك، وتتمنى أن تغير فكرة الناس عن فن تزيين الكيك وتقنعهم بأن صناعة الكيك ليست مجرد خلطة ووضع عجينة السكر بل تحتاج إلى وقت ومجهود لتصميم الكيك وتجهيز الديكور، فمتابعوها على مواقع التواصل الاجتماعي أصبحوا يقدرون هذا الفن بعد رؤيتهم لخطوات صنع الكيك، وكان تطبيق الانستقرام له الفضل الأكبر في انتشار أعمالها.