162 مليار ريال إيرادات المنشآت المالية والتأمينية

162 مليار ريال إيرادات المنشآت المالية والتأمينية

السبت ١٣ / ١٠ / ٢٠١٨
أوضحت نتائج المسح، الذي أجرته الهيئة العامة للإحصاء ارتفاع الإيرادات التشغيلية للمنشآت العاملة في نشاط المال والتأمين في عام 2017م بالمقارنة بالعام السابق 2016م بنسبة (10.3%)، حيث بلغ إجمالي الإيرادات نحو 162 مليار ريال، في حين بلغ إجمالي النفقات التشغيلية لتلك المنشآت نحو 47 مليارا و312 مليون ريال خلال عام 2017م.

وقالت الهيئة العامة للإحصاء نتائج «مسح المال والتأمين 2017م» أمس: ان نتائج البحث بيّنت ارتفاع عدد المنشآت العاملة في نشاط المال والتأمين في عام 2017م بنسبة (1.14%) مقارنة بالعام السابق 2016م، حيث بلغ إجمالي عدد المنشآت العاملة في أنشطة المال والتأمين 6.664 منشأة موزعة على 14 نشاطا فرعيا، منها أنشطة البنوك والشركات القابضة، والتأجير المالي، وأشكال منح القروض الأخرى، والتأمين، وإدارة الأسواق المالية، وعقود الأوراق المالية، وأنشطة وكلاء وسماسرة التأمين، وإدارة الأموال، وغيرها من الأنشطة.


وكشفت نتائج مسح المال والتأمين أن إجمالي عدد العاملين في هذا القطاع بلغ 113.728 موظفا، منهم 82.308 موظفين سعوديين و31.420 موظفا غير سعودي، وبذلك ارتفع عدد المشتغلين السعوديين في منشآت المال والتأمين بنسبة (3.32%) خلال عام 2017م مقارنة بالعام السابق 2016م. ووفقا لما أظهرته نتائج مسح المال والتأمين، فقد بلغ إجمالي ما يتقاضاه العاملون في منشآت المال والتأمين نحو 22 مليارا و920 مليون ريال خلال عام 2017م كأجور ومزايا وبدلات إضافية.

وقد استند مسح المال والتأمين في تنفيذه على منهجية واضحة وفقا للمعايير الدولية، وتتمثل منهجيته في مجال دراسة المنشآت التي تزاول أعمالها الرئيسة في مجال المال والتأمين في القطاع الخاص والقطاع العام. الجدير بالذكر، أن أهمية مسح المال والتأمين تكمن في توفير بيانات تفصيلية عن نشاط المال والتأمين على مستوى المملكة تساهم في قياس مشاركة هذا النشاط في عملية التنمية الاقتصادية بالإضافة إلى توفير البيانات الأساسية اللازمة لإعداد وتركيب الحسابات القومية. ودأبت الإحصاء على إصدار تقريرها بشكل سنويٍ، ويعد مصدرا مهما لعرض وتحليل بيانات منشآت المال والتأمين الاقتصادية مثل المشتغلين والتعويضات المدفوعة لهم والنفقات الأخرى والإيرادات والتكوينات الرأسمالية.
المزيد من المقالات
x