مستشار أردوغان: تركيا والسعودية دولتان وشعبان «قدرهما واحد»

مسؤولة سابقة بالبيت الأبيض: الحقيقة الوحيدة الثابتة الآن أن خاشقجي مفقود

مستشار أردوغان: تركيا والسعودية دولتان وشعبان «قدرهما واحد»

السبت ١٣ / ١٠ / ٢٠١٨
أكد ياسين أقطاي مستشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنه لا معنى لصب الغضب على السعودية في التعليقات حول اختفاء خاشقجي، لافتا إلى أن تركيا والمملكة دولتان وشعبان قدرهما واحد، فيما شددت مستشارة الأمن القومي الأمريكي في عهد الرئيس جورج بوش على تركيا بالكشف رسمياً عن الأدلة أو وقف التسريبات والشائعات.

» قدرهما واحد


ووصف مستشار رئيس حزب العدالة والتنمية التركي السيناريوهات المتداولة حول مصير خاشقجي، بمثابة رجم بالغيب، وأكد أقطاي، في مقال له بصحيفة «يني شفق» التركية الخميس، أنه لا معنى لنشر ادعاءات عن السعودية في التعليقات حول اختفاء خاشقجي، فتركيا والسعودية دولتان وشعبان بحاجة لبعضهما البعض وقدرهما واحد.

وأشار إلى ان التأكيد على مصيرية العلاقات السعودية التركية وتطويرها من أهم مواقف خاشقجي.

وسبق أن أكد مستشار الرئيس التركي في تصريحات صحافية سابقة أن أنقرة لم تتهم السعودية في قضية اختفاء الصحافي جمال خاشقجي.

» ضربة لـ«الحمدين»

وألمح ياسين أقطاي في مقابلة تلفزيونية، أجرتها معه قناة ممولة من «تنظيم الحمدين» ويديرها المدعو عزمي بشارة، الإثنين الماضي، إلى إمكانية وجود مؤامرة من أجل الإيقاع بين البلدين، أو إلى احتمال أن يكون من خطف خاشقجي طرفا ثالثا، أو ربما أفراد مما وصفها بـ«الدولة العميقة»، مؤكدا أن بلاده لا يمكن أن تتهم السعودية.

ونفى أقطاي ما ورد من شائعات وأكاذيب حول اختفاء المواطن السعودي، بقوله: ما ذكرته «رويترز» عن مقتله ليس بياناً رسمياً، مشددا على متانة العلاقات التركية السعودية وما تحمله من أسس وجذور تاريخية، وتمنى ألا تتأثر تلك العلاقات بالقضية.

» تعرية المزاعم

وفي سياق تعرية المزاعم والشائعات التي ظلت تطلقها وسائل الإعلام التركية، رامية جزافا اتهاماتها هنا وهناك، مدعية أن للمملكة يدا في اختفاء المواطن السعودي، أكدت مستشارة الأمن القومي في عهد الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش، فرانسس توساند، أن على تركيا الكشف رسمياً عن الأدلة أو وقف التسريبات، والتلميحات والشائعات.

وفي مشاركة لتغريدة المحرر العام في مجلة «الإيكونوميست» شاشانك جوشي، كتبت مستشارة الأمن القومي السابقة، على حسابها بـ«تويتر» أمس الأول: الحقيقة الوحيدة الثابتة الآن أن خاشقجي الآن مفقود.



» تهريج واضح

وقال جوشي في تغريدته: لا يمكن لتركيا الزعم أنها تمتلك تسجيلاً مصوراً للقتل المزعوم (بحسب ما ورد في نيويورك تايمز)، وحتى معرفة الغرفة التي وقعت فيها عملية التصفية، بحسب ما نقل موقع «MEE»، وفي نفس الوقت لا تزال تعتقد أنه لا يزال على قيد الحياة، بحسب ما أفادت «WSJ»، فهذا تهريج واضح!.

وكانت وسائل إعلام أمريكية نقلت روايات منسوبة لمصادر أمنية في أنقرة، نقلتها عن الإعلام التركي، تفيد مرة بأن المواطن السعودي قتل على طريقة أفلام الرعب، وأخرى أنه اختفى، مدعية أن فريق تصفية سعودي يضم 15 شخصاً جاء في طائرة خاصة، مع الوضع في الاعتبار أن السلطات التركية صرحت رسمياً بأن تلك الطائرة فتشت وسمح لها بالإقلاع، بعد أن اتضح جليا أنه لا علاقة لها بتلك المزاعم ولا يوجد فيها ما يدعو للشك.
المزيد من المقالات
x