عيادة فحص «متنقلة» بحملة «زهرة» لمكافحة سرطان الثدي

عيادة فحص «متنقلة» بحملة «زهرة» لمكافحة سرطان الثدي

الجمعة ١٢ / ١٠ / ٢٠١٨
انطلقت في الأحساء الحملة التوعوية الوطنية لسرطان الثدي تحت شعار «لا تهملي أي إشارة» والتي نظمتها جمعية زهرة لسرطان الثدي، في أحد المجمعات التجارية، برعاية مدير الشؤون الصحية وحضور مدير مركز الكشف المبكر للأورام بصحة الأحساء د. عمر بايمين.

وصاحبت الانطلاقة، تدشين برنامج «البوكسينج» طوال شهر أكتوبر لدعم مريضات سرطان الثدي، والمشي سيراً في متاهات بين الحواجز لتفريغ الطاقة السلبية، وإشعار الزائر عند دخوله المتاهة بأنه يحارب سرطان الثدي ليترك رسالة معبرة عن شعوره، أو كلمات محفزة لمريضات سرطان الثدي.


وأكدت مديرة جمعية زهرة بالأحساء نسرين الحماد أن البرنامج يصاحبه عيادة متنقلة للفحص عن مرض سرطان الثدي مجاناً، والعمل على توعية الزائرات بأهمية الفحص المبكر، الذي نهدف من خلاله إلى مساندة أفراد المجتمع في النواحي النفسية والاجتماعية وتعزيز دورهم في مساندة السيدة والمريضة والمتعافية، وقالت: نسعى جاهدين يداً بيد مع شريكنا الإستراتيجي وزارة الصحة لنشر ورفع مستوى التوعية بسرطان الثدي.

وأضافت: إن جمعية زهرة تقوم بتكثيف حملاتها التوعوية في مسارات عدة من المولات، والمستشفيات، والجامعات، والنوادي، ونجاحنا ما هو إلا تكاتف الجهود بعمل الشراكات المجتمعية مع القطاع الحكومي والقطاع الخاص للوصول إلى مجتمع خال من آثار مرض سرطان الثدي.

وقدمت جمعية زهرة الشكر الى فريق عمل العمل، غادة الزعبي وسارة الملحم ودلال العتيبي، وكافة العضوات الداعمات للفعالية نحو تحقيق رسالتها وأهدافها وهن: سارة بودي، لينا الحسين، أميرة الشهيل، غادة الداوود، سناء الحمام، لولوة الحماد.
المزيد من المقالات
x