أكد وزير المالية محمد بن عبد الله الجدعان، أن رفع صندوق النقد تقديراته للنمو الاقتصادي في المملكة يبرهن على الفاعلية والأثر الإيجابي للإصلاحات الاقتصادية، والتدابير المالية، التي تنفذها حكومة المملكة وفق برنامج تحقيق التوازن المالي في إطار رؤية المملكة 2030.

وأوضح، فى تعليقه، على تقرير الصندوق، الصادر أمس، تقرير أن استراتيجية المالية العامة تسهم في خفض معدلات العجز، وتدعم استدامة المالية العامة، وتطوير أساليب الدعم والإنفاق الاجتماعي، وتحديث البنية التحتية، وتحفيز القطاع الخاص، وتطوير القطاعات الانتاجية والخدمية وأنشطة جديدة، بما يدعم النمو الاقتصادي والتوظيف على المدى المتوسط.

وقال وزير المالية: "بالرغم من أن زيادة الإنتاج النفطي ساهمت في تعديل تقديرات النمو الاقتصادي للأفضل، إلا أن نمو الناتج المحلي غير النفطي يتجه للتعافي والنمو المستمر على المدى المتوسط".

وكان صندوق النقد الدولي، نشر أمس ، تقرير آفاق الاقتصاد العالمي WEO، الذي سيكون مطروحاً للنقاش ضمن أعمال الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين في مدينة بالي بإندونيسيا خلال الفترة "12 – 14 أكتوبر 2018م".

وكشف التقرير عن تخفيض الصندوق تقديراته للنمو الاقتصادي العالمي لعامي 2018 و2019م، وكذلك خفض تقديراته للنمو في أغلب الاقتصادات المتقدمة والناشئة، بينما راجع بالارتفاع معدلات نمو اقتصاد المملكة لعامي 2018م و2019م ليبلغا 2.2% و 2.4% على التوالي.