دشن مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس الأول بمدينة مأرب المرحلتين السابعة والثامنة من مشروعه الإنساني إعادة تأهيل الأطفال الذين جندتهم الميليشيا الحوثية وزجت بهم دروعا بشرية في الصراع المسلح باليمن، والتي تستهدف إعادة تأهيل 80 طفلا مجندا ومتأثرا من عدة محافظات يمنية.

واستكمل المركز عملية استقبال 27 طفلا مجندا ومتأثرا هم قوام الدورة الأولى من هذه المرحلة، وسيخضعون لتأهيل نفسي اجتماعي لمدة شهر كامل؛ بهدف تخليصهم من الآثار النفسية والانتهاكات التي تعرضوا لها أثناء تجنيدهم. وعمل المركز في المراحل السابقة على إعادة تأهيل 241 طفلا مجندا ومتأثرا، ضمن مشروع إعادة تأهيل الأطفال المجندين في اليمن. وتأتي هذه المراحل في إطار المشاريع الإنسانية التي ينفذها مركز الملك سلمان للإغاثة في كافة المحافظات اليمنية.