سفير المملكة يستأنف عمله في ألمانيا

سفير المملكة يستأنف عمله في ألمانيا

الأربعاء ١٠ / ١٠ / ٢٠١٨
عاد سفير المملكة العربية السعودية لدى ألمانيا الأمير خالد بن بندر بن سلطان، أمس الثلاثاء، لاستئناف عمله في برلين.

وقالت وزارة الخارجية عبر حسابها على تويتر: إن السفير في ألمانيا الأمير خالد بن بندر بن سلطان، التقى في مقر وزارة الخارجية الألمانية، بالوزير هايكو ماس، وتناول اللقاء أوجه وأهمية التعاون بين البلدين.


وكانت وزارة الخارجية الألمانية أعربت عن أسفها في سبتمبر الماضي، لما شهدته العلاقات مع المملكة من سوء فهم الأشهر الأخيرة، متطلعة إلى أن يتجاوز البلدان ذلك، بحكم العلاقة القوية والاستراتيجية التي تربط بينهما. وشددت حينها على رغبة برلين القوية في التعاون بشكل وثيق مع المملكة لتجاوز سوء الفهم بين البلدين، وتكثيف الحوارات بين الجانبين حول مواضيع عدة ومختلفة، مشيدة بالدور البالغ الأهمية الذي تلعبه المملكة من أجل السلام والاستقرار في المنطقة والعالم.

وأكدت الخارجية الألمانية أنها ستبذل قصارى جهدها بهدف أن تكون الشراكة مع المملكة أقوى من ذي قبل، للتباحث حول مجموعة واسعة من القضايا الثنائية والدولية، مشيرة إلى أن تحسين العلاقة مع المملكة سيخدم مصلحة البلدين والشعبين على حد سواء.

من جانبها، رحبت المملكة بتصريح وزير الخارجية الألماني وما أبداه من رغبة في بذل كافة الجهود لتعزيز العلاقة وتكثيف التعاون بين البلدين في مختلف المجالات. وقال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس وإلى جواره وزير الخارجية عادل الجبير: «في الأشهر الماضية، شهدت علاقاتنا سوء تفاهم وتناقض تناقضا حادا مع علاقاتنا القوية والاستراتيجية مع المملكة العربية السعودية ونحن نأسف بصدق لهذا».

وأكدت المملكة على «عمق العلاقات الاستراتيجية مع ألمانيا كونها علاقة تاريخية ومهمة لكلا البلدين، وأن المملكة وألمانيا دولتان لهما دور مهم في تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم، بالإضافة إلى دورهما الرئيسي في الاقتصاد العالمي».

ووجه وير الخارجية دعوة الى نظيره الألماني لزيارة السعودية في أقرب فرصة للبدء بمرحلة جديدة من التعاون الوثيق على كافة الأصعدة بما يحقق مصلحة البلدين والشعبين.
المزيد من المقالات
x