بين خيسوس وكارينيو لقب!

بين خيسوس وكارينيو لقب!

الجمعة ٢٨ / ٠٩ / ٢٠١٨
ما زلت أسمع تلك الأصوات التي كانت ومازالت تهاجم المدرب الأوروغواني دانيال كارينيو مدرب النصر منذ إعلان عودته!

عاد كارينيو الى بيته الأصفر الذي حقق معه ما لم يحققه عشرات المدربين قبله عندما حقق الدوري والكأس عام ٢٠١٤ وكسب من خلالها محبة مدرج الشمس.



لم يتغير شيء في مهندس الفوز النصراوي، فما زال ذلك المدرب الذي يسير بخطى ثابتة ويبث روح التحدي ويزرع الثقة بين لاعبيه وجماهيره!!

عندما حضر قبل أربعة مواسم ذكر مقولته الشهيرة (سأهزمهم جميعا)، وكان واثقا من ذلك فقد كسب الرهان وأوقف سنين النصر العجاف وأعاده الى منصات التتويج..

رغم انتصاره في أربع مواجهات وتحقيقه العلامة الكاملة ما زالت تلك الأصوات تخوض في قدراته وتقلل من امكانيات ذلك الأشقر وكأنهم نقاد فنيون!

وهم لا يعرفون في كرة القدم إلا شكلها

ما يميز دورينا هذا الموسم وجود أسماء كبيرة في مجال التدريب والتي لها خبرتها في أدق تفاصيل كرة القدم على رأسهم الداهية خيسوس!.

خيسوس مدرب الهلال الذي استعصت عليه مباراة الفتح الاخيرة، وقام بإخراج ابرز لاعب في كتيبة الزعيم البرازيلي ادواردو ثم اخرج الموسيقار الاماراتي

عموري، فجن جنون الزعماء ولكنهم لم يعلموا أن خيسوس كالطبيب الذي يشخص الحالة، ثم يعالجها عندما أشرك الاسطورة محمد الشلهوب حينها جلب الفوز بلمسة ساحرة وضعت ريفاس أمام الشباك!!

يمتلك الهلال مدربا من كوكب آخر يستطيع أن يسيطر على حواس لاعبيه أثناء سير المباراة بشخصيته النادرة وانفعالاته في دكة البدلاء ليس بعيدا عن البرتغالي مورينهو والاسباني جوارديولا.

لا بد أن نقر جميعا أن وجود مدرب عالمي كخيسوس الهلال هو مكسب كبير لكرتنا وأنديتنا ولاعبينا بعيدا عن الألوان والميول..

يعيش كارينو النصر وخيسوس الهلال قصة عشق مع جماهير الناديين التي يثير إعجابها بعض التصرفات والابتسامات والانفعالات، ويسعى كل منهما إلى ربط

لاعبيهما بالمدرج وهنا يكمن ذكاء المدرب!

قلة هم المدربون الذين يتميزون بـ(تدوير اللاعبين) وخلق التنافس دون تغير في مستوى الفريق كمجموعة واحدة، وتحقيق الأهم وهو الفوز فصناعة الانسجام بين ما يقارب ثلاثين لاعبا أمر ليس سهلا!

الجميع يعلم أن هناك مدربين سبق لهم التواجد في الدوري السعودي ومثلما حضروا غادروا دون أي بصمة واضحه وما زال مسلسل الهدر المالي مستمرا.

لست منحازا لخيسوس أو كارينيو ولكن ما يقدمانه من عمل ظهرت نتائجه على فريقهما يجبرني على التصفيق لهما.

أتمنى إعادة النظر في ملف المدربين الأجانب وطريقة اختيارهم ومعايير ذلك ومدى خبرة اللجان

المناط لها الاختيار.

أخيرا،، أتساءل ماذا لو أن جميع أنديتنا أحضرت مدربين من ماركة خيسوس وكارينيو؟!

كيف سيكون مستوى اللاعبين؟! وكيف ستكون المنافسة؟! وكيف سيكون مستوى الدوري السعودي؟؟!

تويتر/ bin_sweed7

واشنطن ترفع الحظر عن السفن السياحية

اتفاق سوداني أمريكي يعيد للخرطوم حصانتها السيادية

1.7 مليون إصابة و42 ألف وفاة بكورونا في أفريقيا

8 إصابات جديدة بكورونا في مالي

يا حسا لك عاشق كبير.. فتحاوي حبيبك للأخير..!

المزيد

"العويساوي" نفذ و"المهدي" أعلن مسؤليته ..تفاصيل جديدة في "هجوم نيس"

إحباط محاولة 6 مقيمين تهريب 1.3 مليون ريال إلى خارج المملكة

عاجل : زلزال بقوة 6,6 ريختر يضرب ساحل تركيا على بحر إيجة

بعد صدور فواتير بالخطأ.. «المياه الوطنية» تعتذر لعميل الشرقية

18283 إصابة جديدة بفيروس كورونا في روسيا

المزيد