فلسطين ترفض تمسك نتنياهو بالسيطرة الأمنية في أي اتفاق

فلسطين ترفض تمسك نتنياهو بالسيطرة الأمنية في أي اتفاق

الجمعة ٢٨ / ٠٩ / ٢٠١٨
رفضت الرئاسة الفلسطينية الخميس، تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، التي تمسك فيها بالسيطرة الأمنية في إطار أي اتفاق سلام مستقبلي مع الفلسطينيين. ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) عن الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة «لن نقبل إلا بدولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة على حدود عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية». وأضاف أبو ردينة «لن نقبل بوجود جندي احتلالي على أرضنا الفلسطينية»، مجددا التأكيد على أن «الاستيطان غير شرعي، وأن أية أفكار او اقتراحات تتجاوز هذه الشرعية ستكون مرفوضة وغير مقبولة».

وكان نتنياهو قد قال في نيويورك: إن «السيطرة الأمنية غرب نهر الأردن وحتى البحر المتوسط (بما يشمل الضفة الغربية وقطاع غزة) ستبقى بأيدينا، وهذا الأمر غير قابل للنقاش طالما بقيت رئيسا للحكومة».


وصدرت تصريحات نتنياهو بعد موقف مفاجئ من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن فيه تأييده للمرة الأولى فكرة حل الدولتين لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.
المزيد من المقالات