حقوقي : تسريبات بتغيير أعضاء لجنة الخبراء

حقوقي : تسريبات بتغيير أعضاء لجنة الخبراء

الجمعة ٢٨ / ٠٩ / ٢٠١٨
أكد حقوقي يمني، رفضهم تقرير الخبراء المشكل من مجلس حقوق الإنسان في اليمن، لافتا إلى احتمالية تغيير أعضاء الفريق وتعديل صلاحياته ومهامه، بعد الموقف الحاسم الذي اتخذته الحكومة الشرعية بعدم التمديد لأعضائه.

وقال رئيس منظمة «تمكين» لحقوق الإنسان مراد الغاراتي في اتصال هاتفي لـ«اليوم»: من منظور حقوقي حمل التقرير قصورا كبيرا، وأغفل الكثير من انتهاكات الحوثيين خلال الفترة من 2014 وحتى العام الحالي، مشددا على أنهم كمنظمات مجتمع مدني لا تربطهم علاقة بالدولة أو المنظمة الأممية، وأضاف: نحن ننتقد مضمون التقرير ومنهجيته وموضوعيته، والحكومة اليمنية يحق لها رفضه ورفض التمديد للخبراء الدوليين.


وقال الغاراتي: لاحظنا من خلال مشاركتنا في جنيف أن الكثير من دول الأعضاء بالمجلس ترغب في تمديد بقاء الفريق المعني باليمن، واستدرك: إلا أن هناك احتمالات كبيرة تشير إلى تغيير أعضاء الفريق وتعديل صلاحياته ومهامه.

وتطرق الحقوقي اليمني، إلى جرائم الحوثي، بقوله: التقرير لم يذكر انتهاكات الانقلابيين في عدن، أضف إلى ذلك عدم وصول الفريق إلى مدينة تعز رغم دعوته إلى زيارتها أكثر من مرة، فيما ذكر في التقرير أن حصار المدينة نفذته جميع الأطراف، مع العلم أننا نتواجد في الميدان، ورأينا أن الحوثيين هم من يحاصرون تعز.

وزاد: التقرير لم يتطرق لألغام الحوثيين، المشكلة الأكبر في اليمن، علاوة على تجاوز الفريق صلاحياته فيما يتعلق بحقوق الإنسان، وتقصيره في التعاطي مع تقارير منظمات المجتمع المدني لحقوق الإنسان، وهذا ما دفع الحكومة الشرعية لإعادة النظر في لجنة الخبراء ورفض التمديد لها.
المزيد من المقالات