انطلاق مشروع زراعة 6200 شجرة في محطة المياه بالهفوف

انطلاق مشروع زراعة 6200 شجرة في محطة المياه بالهفوف

الخميس ٢٧ / ٠٩ / ٢٠١٨
انطلقت أمس المرحلة الأولى لمشروع زراعة 6200 شجرة بمحطة المياه المعالجة بالهفوف التابعة لفرع المياه بمحافظة الأحساء، بحضور مساعد الرئيس للعمليات بالمؤسسة العامة للري المهندس عبدالعزيز بن رشود الرشود، ومدير فرع الإدارة العامة لخدمات المياه بالمحافظة المهندس صالح بن نوار الغامدي.

ويهدف المشروع لتعزيز التعاون والتكامل بين القطاعات وتفعيل أدوارها وتوحيد جهودها والإسهام في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030، إضافة إلى تعزيز مبادرات حماية البيئة والمحافظة على الغطاء النباتي الطبيعي، حيث يأتي تشجير محطة المياه المعالجة بهدف تكثيف زراعة المساحات الخضراء لتلطيف درجات الحرارة ومعالجة الملوثات الهوائية والمحافظة على البيئة.


ونوه مساعد الرئيس للعمليات بالمؤسسة العامة للري المهندس عبدالعزيز بن رشود الرشود بأهمية التشجير ومساهمته في تحسين البيئة، مشيراً إلى تنفيذ المؤسسة العامة للري لثلاثة برامج زراعية بيئية متنوعة تساعد على الحفاظ على البيئة والتنمية المستدامة، حيث يتضمن البرنامج الأول إنشاء غابة جواثا في منتزه الأحساء الوطني، والبرنامج الثاني زراعة جوانب الطرق السريعة، والبرنامج الثالث زراعة مرافق المؤسسة والجهات الأخرى.

ولفت إلى أن هذا المشروع يتضمن تهيئة وتجهيز أرض بمساحة 50 ألف متر مربع وتصميم وتنفيذ شبكات الري بأجمالي أطوال 25 ألف متر وزراعة 6200 شجرة داخل المحطة، مبيناً أن المؤسسة أنشأت عدة مشاتل زراعية بمواصفات حديثة بمساحة إجمالية 6300 متر مربع، تُتنج سنوياً أكثر من 332,000 شتلة زراعية بأصناف محلية متنوعة.

يذكر أن مشروع زراعة 6200 شجرة بمحطة المياه المعالجة يعد امتداداً لمبادرة وزارة البيئة والمياه والزراعة لزراعة 10 ملايين شجرة ضمن برنامج التحول الوطني 2020م على مستوى المملكة، الذي يهدف إلى تنمية مُستدامة للغابات والمراعي وإعادة تأهيل الغطاء النباتي، وتسهم المؤسسة العامة للري في هذا المشروع بزراعة 2 مليون شجرة من خلال عدة برامج للحفاظ على البيئة واستدامة الرقعة الزراعية.
المزيد من المقالات
x