تأكيد خليجي أممي على أهمية استقرار اليمن

تأكيد خليجي أممي على أهمية استقرار اليمن

التقى الأمين العام المساعد للشؤون السياسية والمفاوضات بمجلس التعاون الدكتور عبدالعزيز حمد العويشق مع وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسق جهود الإغاثة الطارئة مارك لوكوك، أمس الأول، على هامش اجتماعات الدورة الـ 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. وجرى خلال اللقاء استعراض جهود مجلس التعاون ودوره في العمل الإنساني والتنموي في المنطقة، كما تم التركيز على القضية اليمنية وتبادل وجهات النظر حول أفضل الطرق لإيصال المساعدات لليمن، وما تقدمه دول المجلس والمملكة العربية السعودية بشكل خاص من تسهيلات في إيصال المساعدات للأشقاء في اليمن.

من جانبه، أثنى لوكوك على دور مجلس التعاون في العمل الإنساني، ونوه بأن الأمم المتحدة تعمل على حشد الجهود الدولية لتقديم الأعمال الإغاثية في مختلف المناطق. وفي اليمن أكد أن عدم تواجد الحوثيين في مشاورات جنيف قد يطيل الوصول إلى حل سياسي. وفي نهاية الاجتماع اتفق الجانبان على أهمية تكثيف الجهود لتحقيق الاستقرار وإعادة الإعمار والتنمية في جميع المناطق اليمنية.
المزيد من المقالات