عاجل

متنزه بري «مؤقت» للتخييم بطريقي الدمام - الرياض والمطار

آلية «إلكترونية» لتنظيم مناطق التخييم وخدمة المتنزهين بشكل أفضل

متنزه بري «مؤقت» للتخييم بطريقي الدمام - الرياض والمطار

الخميس ٢٠ / ٠٩ / ٢٠١٨
كشفت أمانة المنطقة الشرقية عن تجهيز موقع «مؤقت» للمتنزه البري، المخصص لإقامة المخيمات في موسمي الشتاء والربيع من كل عام، في خطوة تهدف لوضع تنظيم جديد لمناطق التخييم، يضمن خدمة المتنزهين بشكل أفضل.

وأوضح المشرف العام على إدارة العلاقات العامة والإعلام المتحدث الرسمي بالأمانة محمد الصفيان، أنه تنفيذًا لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية، وبمتابعة شخصية من صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان نائب أمير المنطقة الشرقية، خصصت أمانة الشرقية أرضًا بمساحة 6 ملايين متر مربع لإقامة متنزه بري «مؤقت»، بهدف إقامة المخيمات، والتي تلقى رواجًا كبيرًا في موسمي الشتاء والربيع من قبل المواطنين والمقيمين، مشيرًا إلى أن سمو أمير الشرقية وجه في وقت سابق بإيجاد البدائل وتوفير الأماكن المناسبة للمخيمات لتنظيم العملية بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، وذلك بعد انتشار العديد من المخيمات العشوائية التي تسبب تشوها للمظهر الحضري، والتي قامت الأمانة بإزالتها بالتعاون مع الجهات المعنية بذلك.


وأوضح الصفيان أن الموقع الجديد يبعد عن مدينة الدمام 20 كيلومترًا، ويقع تحديدًا على الطريق الرابط بين طريق الدمام الرياض السريع وطريق المطار، وسيتمكن المواطن والمقيم من الحصول على موقع خاص به للتخييم عبر بوابة أمانة المنطقة الشرقية الالكترونية، من خلال شروط وضوابط سيتم الاعلان عنها قريبًا، عبر تخصيص رابط على بوابة أمانة المنطقة الشرقية الالكترونية للتسجيل في حال رغبة المتنزهين في الحصول على موقع لإقامة موقع للتخييم.

وذكر أن مساحة المخيم الواحد تتراوح بين 1000 إلى 1500 متر مربع، وتستوعب أعدادًا كبيرة، وستكون في مكان مناسب وتوفر الخصوصية التامة، كما سيتضمن المتنزه الجديد مواقع لإقامة فعاليات وأنشطة متنوعة داخل المساحة المخصصة للتنزه، وكذلك أماكن مؤقتة لبعض الجهات المعنية ذات العلاقة، فيما سيتم تأمين حاويات لكل مخيم وفق آلية وضوابط لضمان نظافة المواقع.

وشدد الصفيان على أن الآلية الجديدة التي سيتم اتباعها في الموقع الجديد ستقضي على العشوائية وستحافظ على المنظر العام من التشوه البصري، وستساهم في تنظيم الرحلات البرية التي يحرص عليها الكثير من المواطنين والمقيمين من خلال توفير مكان مناسب ومهيأ، إضافة إلى ضمان التقديم للحصول على طلب إقامة المخيم بشكل إلكتروني ومنظم، في إطار حرص سمو أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه على توفير جميع سبل الراحة للمواطنين والمقيمين في مثل هذه المواسم والتي يحرصون فيها على التنزه بالأماكن البرية، وكذلك تقديم الخدمات البلدية وبعض الخدمات التي تقدمها الجهات ذات العلاقة بهذا الشأن.

المزيد من المقالات
x