للمرة الثالثة.. حريق يخلي 490 طالبة بثانوية شرق الدمام

للمرة الثالثة.. حريق يخلي 490 طالبة بثانوية شرق الدمام

الأربعاء ١٩ / ٠٩ / ٢٠١٨


اخلت قائدة ومعلمات الثانوية الخامسة بشرق مدينة الدمام نحو 490 طالبة، نتيجة حريق اندلع بمكيف أحد الفصول الدراسية أثناء تواجدهن بفناء المدرسة خلال الفسحة وإغلاق التيار الكهربائي الرئيسي منعا لامتداد النار، دون وقوع إصابات، و- حسب طالبات - فإنه سبق أن وقع حادثان مماثلان بالمدرسة في فترات سابقة.


وأكد المتحدث الرسمي لتعليم المنطقة الشرقية سعيد الباحص لـ «اليوم» التي تابعت الحادثة، قيام قائدة ومعلمات المدرسة بإخلاء الطالبات، وإبلاغ الدفاع المدني الذي هرع إلى الموقع، وإخماد الحريق من مصدره الأساسي.

ولفت إلى مباشرة الهلال الأحمر السعودي الحادث بأربع فرق إسعافية، مؤكدا عدم وقوع إصابات بين الطالبات.

ووقف مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية د. ناصر الشلعان، ميدانيا على الحادثة، والاطلاع على الإجراءات التي تمت، كما التقى بمديرة مكتب تعليم شرق الدمام وقيادة المدرسة بحضور الجهات المعنية من إدارة الأمن والسلامة المدرسية وإدارة المباني والتشغيل والصيانة وفريق الإطفاء من الدفاع المدني، ووجه بسرعة اتخاذ الاجراءات التي تكفل سلامة منسوبات المدرسة وطالباتها، مثمنا جهود قائدة المدرسة والمعلمات وحسن ادارتهن للحدث بنجاح.

وأوضح عبدالله الخالدي ولي أمر إحدى الطالبات لـ «اليوم» أن مشاكل الكهرباء في المدرسة ليست بالجديدة عليهم، إذ تم إبلاغه مسبقا بالحضور واستلام ابنته لمشكلة مشابهة، منوها إلى تقديم شكوى دون جدوى.

وأردف: «اتصلت بي إدارة المدرسة للحضور لاستلام ابنتي بسبب الحريق، مستدركا ولكن لم يسمح لي بالدخول للاطمئنان عليها».

وأكدت طالبة أنه سبق إخلاؤها وزميلاتها مرتين سابقا بسبب ماس كهربائي وحريق، وعن تفاصيل الحريق الذي وقع أمس، أشارت إلى وقوعه في أحد مكيفات فصول الدور الثاني وقت الفسحة (8:30ص)، بعد ظهور أدخنة. وقالت: «عند وقوع الحريق، لم يتم استخدام جرس الإنذار، منوهة إلى وقوع حالة من الفوضى وتدافع بين الطالبات»، وأردفت «حين مغادرة مبنى المدرسة تم نقلنا إلى مسجد قريب منها».

وقالت طالبة أخرى: «منذ بداية الفصل الدراسي ونحن نشتكي من المكيفات والأعطال التي تقع دون جدوى».
المزيد من المقالات