تخريج الدفعة الأولى من أكاديمية الحفر العربية

تخريج الدفعة الأولى من أكاديمية الحفر العربية

الثلاثاء ١٨ / ٠٩ / ٢٠١٨
نظّمت أكاديمية الحفر العربية السعودية (صدى) أمس حفل تخريج الدفعة الأولى من طلابها التي ضمّت 132 طالبًا، يمثّلون 34 شركة للحفر والخدمات، وذلك استجابة للحاجة المتزايدة إلى الآلاف من الفنيين الذين يمتلكون مهارات التنقيب، والحفر، وصيانة آبار النفط والغاز، في إطار تحقيق أهداف وتطلعات رؤية السعودية 2030 والتي تتطلب لتنفيذها أعدادًا هائلة من الكوادر الوطنية المؤهلة.

وحضر المناسبة كل من محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، الدكتور أحمد الفهيد، ورئيس أرامكو السعودية كبير الإداريين التنفيذيين، المهندس أمين الناصر، والنائب الأعلى لرئيس أرامكو السعودية للتنقيب والإنتاج، الدكتور محمد القحطاني، ونائب رئيس أرامكو السعودية لأعمال الزيت في منطقة الأعمال الشمالية ورئيس مجلس أمناء أكاديمية الحفر العربية السعودية (صدى)، داوود الداوود، بالإضافة إلى جمع كبير من رؤساء الشركات العالمية في مجال الحفر وخدماته، ومسؤولين تنفيذيين من المملكة ومن شتى أنحاء العالم ممن ساهموا في تأسيس الأكاديمية ورعاية طلبتها.


وعبر أمين الناصر عن فرحته قائلًا: هذه أول دفعة من أبنائنا خريجي الأكاديمية، فهم بذلك يعتبرون من الرواد، وأتمنى لهم التوفيق والنجاح في مسيرة العمل والحياة. كما نوَّه المهندس أمين الناصر بالأهمية الحيوية التي يحتلها مجال الحفر في صناعة الزيت والغاز بشكل عام وفي منطقة الخليج وأرامكو السعودية بشكل خاص، مشيرًا إلى أنه قطاع متميز، حيث تحفر الشركة سنويًا آلاف الكيلومترات في باطن الأرض عبر المئات من آبار الزيت والغاز البرية والبحرية، مضيفًا أن زيادة المحتوى المحلي في مجال أعمال الحفر والخدمات المرتبطة بها، وتوليد فرصٍ وظيفية كريمة مع برامج تأهيل وتدريب للشباب السعودي بمستويات عالمية يعتبر من الأهداف المهمة جدًا.
المزيد من المقالات