3 ملايين مشجع توقعات الحضور الجماهيري بنهاية الدوري

أرقام الموسم الماضي تحطمت بزيادة تتجاوز 83 %

3 ملايين مشجع توقعات الحضور الجماهيري بنهاية الدوري

الاثنين ١٧ / ٠٩ / ٢٠١٨


بات الحضور الجماهيري لمباريات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، مرشحا لتجاوز ثلاثة ملايين مع نهاية البطولة، عطفا على الحضور الجيد والتفاعل الايجابي، الذي شهدته مباريات الجولتين الأولى والثانية. وأشاد المستشار تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للرياضة بالحضور الجماهيري لمباريات الجولة الثانية وتحطيمه للأرقام السابقة وكتب في حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «الحضور الجماهيري لمباريات الجولة الثانية من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان.. بزيادة تتجاوز 83% عن الحضور الجماهيري في نفس الجولة الموسم الماضي و103% عن الموسم قبل الماضي».


وكانت الجولة الافتتاحية لدوري هذا العام، قد شهدت حضور 79100 متفرج وبزيادة تصل إلى 87%؜ عن الموسم قبل الماضي (16-2017)، الذي حضر جولته الافتتاحية 42303 متفرجين، وبزيادة تقدر بنحو 126%؜ عن الموسم الفائت، الذي حضر منافسات جولته الأولى 34900 متفرج.

أما الجولة الثانية، التي اختتمت منافساتها يوم السبت الماضي فقد شهد منافسات حضور 67409 متفرجين وبزيادة أكثر من 103%؜ عن الموسم قبل الماضي (16-2017)، الذي شهدت جولته الثانية حضور 33135 متفرجا وبزيادة أكثر من 83%؜ عن الموسم المنصرم، الذي شهدت جولته الثانية حضور 36791 متفرجا. وعلى مستوى الحضور الجماهيري لمباريات الجولة، فقد شهدت مباراة الاتحاد والقادسية في جدة الحضور الأكبر، إذ حضرها 23619 متفرجا، تليها مباراة أُحد والأهلي في المدينة المنورة التي حضرها 18056 متفرجا، ثم مباراة النصر والفيصلي في الرياض، التي حضرها 12634 متفرجا.

ويطمح رجل الرياضة في تخطي الحضور الجماهيري حاجز الخمسة ملايين متفرج مع نهاية الدوري، لاسيما أنه اتخذ العديد من القرارات، لتحفيز الجماهير على حضور المباريات بشكل مكثف خلال منافسات الموسم الحالي، أبرزها فتح المدرجات بالمجان للأيتام وأبناء الشهداء، ومن تجاوزوا سن الـ 60 عاما، فضلا عن فتح المدرجات خلف المرميين بالمجان لكل الجماهير، وكذلك السحب على سيارة بين الشوطين في كل مباراة إلى جانب جهاز آيفون وإحدى الكرات الأساسية للمباراة.
المزيد من المقالات