الحوار الوطني وتقني الشرقية يختتمان برنامج «نسيج»

الحوار الوطني وتقني الشرقية يختتمان برنامج «نسيج»

الاثنين ١٧ / ٠٩ / ٢٠١٨
اختتم فرع مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني بالمنطقة الشرقية والإدارة العامة للتدريب التقني والمهني بالشرقية، برنامج «نسيج» لتعزيز التعايش المجتمعي، حيث استفاد منه 1850 طالباً مستجداً في كل من الكلية التقنية بالدمام، والكلية التقنية بالقطيف والمعهد الصناعي بالدمام.

وقد ساهم في تنفيذ البرنامج 36 مدرباً معتمداً من قبل مركز الحوار الوطني من خلال إقامة 48 دورة تدريبية في الأسبوع التمهيدي الذي تنظمه الإدارة العامة للتدريب التقني والمهني للطلاب المستجدين سنوياً. ويأتي هذا البرنامج في إطار تعاون استراتيجي مشترك بين مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني والإدارة العامة للتدريب التقني والمهني بالمنطقة الشرقية لغرس قيم التلاحم الوطني، وبناء حصانة ذاتية لدى الطلاب والطالبات ضد كل ما يهدد النسيج المجتمعي. وكان مركز الحوار الوطني وتقني الشرقية أعدا خطة لتدريب 500 من الكادر التعليمي لرفع مهاراتهم في بناء السلام المجتمعي - ضمن برنامج صناعة القيادات الوطنية، وقد استفاد من البرنامج 225 معلماً في المرحلة الأولى. وتمثل هذه خطوة أولى من البرنامج الذي يسعى له مركز الحوار الوطني والإدارة العامة على أن يستفيد منه جميع الطلاب المستجدين في الإدارة كل عام، البالغ عددهم 12000، سنوياً في 12 كلية ومعهدا تابعة للإدارة بالشرقية. وأوضح مدير فرع مركز الحوار الوطني بالشرقية الدكتور خالد البديوي أن برنامج "نسيج" هو برنامج وطني يهدف إلى ترسيخ قيم التعايش المجتمعي بين شرائح المجتمع من أجل بناء قاعدة مجتمعية صلبة ومتلاحمة، فيما يهدف البرنامج إلى تنمية الحس الوطني ورفع مستوى الوعي لدى الشباب والفتيات وتقوية حصانة المجتمع ضد كل ما يهدد النسيج الوطني وإبراز القيم المشتركة وتفعيل دورها لتحقيق التلاحم الوطني المنشود.
المزيد من المقالات
x