عاجل

نقل 200 ألف متر مياه معالجة من الخبر إلى مزارع الأحساء

نقل 200 ألف متر مياه معالجة من الخبر إلى مزارع الأحساء

الخميس ١٣ / ٠٩ / ٢٠١٨
أكدت المؤسسة العامة للري اكتمال تنفيذ محطتي الضخ بمدينتي الخبر وبقيق والخط الناقل للمياه المعالجة من محافظة الخبر إلى الأحساء حيث تم التشغيل التجريبي ووضع اللمسات الأخيرة للاستفادة من أحد أهم مصادر المياه المتجددة والتي ستساهم في دعم الرقعة الزراعية في واحة الأحساء والذي تبلغ طاقته ما يقارب 200 الف متر مكعب يوميا، وتمثل المياه الواردة حوالي 45% من الاحتياجات المائية لري المزروعات ليكون إضافة لمياه الري بالمحافظة بعد التجربة الناجحة للمؤسسة في استخدام المياه المعالجة ثلاثيا ضمن نطاق أعمالها، كما سيتم الاستغناء عن الكثير من الآبار الجوفية التي يعتمد عليها المزارعون في الري والمساهمة في الحفاظ على المياه الجوفية.

أوضح ذلك مدير العلاقات العامة والإعلام والمتحدث الرسمي للمؤسسة العامة للري سلطان الخالدي مؤكدا أن المشروع يعتبر من أهم المشاريع الاستراتيجية التي يتم تنفيذها في سبيل تعزيز مصادر مياه الري وتحقيق الاستدامة الزراعية للواحة لري المزارع ويتضمن المشروع 14 مضخة رئيسية مع ملحقاتها الميكانيكية والكهربائية وأنظمة المراقبة والتحكم الآلي إضافة لأربع مضخات لولبية بمحطة الخبر ومحطة ضخ رئيسية للدفع في منتصف الخط الناقل تقع في مدينة بقيق وخط نقل رئيسي بطول يقارب 184 كلم وبقطر 1500 ملم وخطوط أنابيب بقطر 900 ملم وبطول 7 كلم وقطر 1000 ملم بطول 10 كلم للخطوط الفرعية إضافة لغرف محابس بعدد تقريبي 156 غرفة، وبلغت تكلفة المشروع ما يقارب 800 مليون ريال.


من جانب آخر ، قال استاذ العلوم الاقتصادية بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة حبيب تركستاني ان مياه الصرف الصحي وعدم الاستفادة منها من خلال تدويرها ومعالجتها محليا يعتبر اهدار ثروة حقيقية يمكن الاستفادة من ذلك في الانتاج الزراعي وكذلك الصناعي وعملية التبريد في المطارات وفي بعض المنشآت والادارات الكبيرة التي مازالت تعتمد على المياه المحلاة المكلفة ماديا، مشيرا إلى انه مع تقدم التقنية وسهولة المعالجة يمكن ان تعتمد المزارع على المياه المعالجة للحفاظ على المياه الجوفية ونجد انتاجا زراعيا كبيرا بما في ذلك انتاج القمح والشعير والأعلاف.
المزيد من المقالات
x