إزالة خزانات المياه المخالفة في المبرز

إزالة خزانات المياه المخالفة في المبرز

أكد المتحدث الرسمي بأمانة الأحساء، خالد بووشل، أن إجراءات بلدية المبرز في رفع خزانات المياه المتروكة في الشوارع وبجانب المنازل كما هي في باقي البلديات، وهو نظام وزاري ينص على أن أي استخدام نفعي يحتل مكانًا خارج ملكية المنزل واستغلال الشارع بأي طريقة كانت يُعتبر مخالفة ويجب إزالتها سواءً أكانت خزانات، صناديق، دينامو، دواليب، كما أنه يعتبر تشويهًا للمنظر العام، منوهًا إلى أن الإزالة من قبل البلديات لا تكون بشكل فوري بل هناك عدة إجراءات يتم اتخاذها في بادئ الأمر كالتنبيه والإنذار وإعطاء المهلة وغيرها من الإجراءات المتَّبعة نظاميًا.

وكان عدد كبير من الأهالي أبدى استياءه من الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها أمانة الأحساء ممثلة في بلدية المبرز بوضع ملصقات على المنازل تنذر بإزالة جميع الأدوات والمعدات الموجودة خارجًا لما يعتبر ذلك تشويهًا بصريًا بالقرب من المنازل.


وقد شهد حي الحزم بالمبرز حملة بلدية واسعة أنذرت أصحاب المنازل بسرعة رفع كل ما هو خارج المنزل سواء أكان خزانًا أو دينامو أو غيرها، وقال أحمد السلطان إنه استغرب من وضع الملصق على باب المنزل، وطلبوا استدعاءه ببلدية المبرز وكأنه قد ارتكب جرمًا، ومن المفترض عدم وضع الملصقات على أبواب المنازل، وهناك أدوات كثيرة يمكن من خلالها التواصل مع أصحاب المنازل.

وقال عبدالعزيز الحسن: إن منطقة الحزم بالمبرز لها خصوصية عن غيرها من المناطق، حيث الأزقة ضيقة وبالكاد تدخل السيارات، وقد اشترطت مديرية المياه وضع خزانات من أجل تقليل قيمة فواتير المياه وبالتالي من الصعب بمكان رفع الخزانات من جديد.

ويرى عبدالمنعم، المفترص ضرورة ان يكون هناك اجتماع مشترك بين الأمانة ومديرية المياه لبحث أسباب وجود الخزانات، خصوصا أن المديرية هي من اشترطت وضع الخزانات بعد ارتفاع فواتير المياه بشكل كبير.
المزيد من المقالات