الشرقية تدشن أول برنامج طبي يحاصر «نزف الدم»

الشرقية تدشن أول برنامج طبي يحاصر «نزف الدم»

الخميس ١٣ / ٠٩ / ٢٠١٨
دشن التجمع الصحي الأول بالمنطقة الشرقية امس الأول البرنامج الشامل للهيموفيليا وأمراض النزاف كأول برنامج متكامل وتخصصي بمجال أمراض نزف الدم بالمنطقة.

وقال المدير التنفيذي للتجمع د. عبدالعزيز بن عبدالرحمن الغامدي: بهذا البرنامج يكون التجمع قد حصد أولى ثماره من خلال تقديم رعاية متكاملة لمرضى «الهيموفيليا» يوفر رعاية للمستفيدين بأعلى جودة وبمعايير عالمية. والبرنامج الذي يحتضنه مستشفى الولادة والأطفال بالدمام يعتبر خطوة نحو تطبيق رؤية التحول الوطني وبرنامج نموذج الرعاية الصحية 2020 م، حيث تتضافر جهود مقدمي الخدمة الصحية بين جميع المستشفيات والمراكز الصحية لتقديم خدمة متكاملة وعالية الجودة للمرضى.


بدورها، قالت المدير التنفيذي للمستشفى د. نورة الأزيمع ان البرنامج الذي رأى النور بعد اتفاق تم مع إدارة مستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام ممثلا بالمدير التنفيذي د. منصور توفيق يهدف إلى تجميع كل مرضى النزاف من الأطفال والبالغين فيه، ويتم دعمه لتقديم الخدمة المميزة لهم ويشرف على البرنامج نخبة من الكفاءات من منسوبي التجمع الصحي الأول بالمنطقة الشرقية.

من جانبه، أوضح مدير البرنامج الشامل للهيموفيليا وأمراض النزاف د. هاني الهاشمي، أن مرض نزف الدم «الهيموفيليا» هو مرض وراثي يؤدي إلى عدم تخثر دم المريض بسبب النقص الناتج في أحد عوامل تجلط الدم في جسمه، واضطرابات في الجينات المسؤولة عن تصنيع معاملات تجلط الدم، كما أنه قد يكون بسبب الخلل في هذه الجينات الموروثة من أحد الوالدين، أو بسبب طفرة جينية قد تصيب الطفل.

وفي السياق ذاته أكد استشاري امراض الدم وزراعة الخلايا الجذعية للأطفال د. سعد الدعامة أن أمراض اضطراب النزف وفي مقدمتها الهيموفيليا تعتبر من الأمراض النادرة التي تصيب الأطفال والبالغين على حد سواء وتتدرج في خطورتها من النزف البسيط الى أنواع خطيرة جدا قد تودي بحياة المريض. وبين أن هذه الأمراض تعتبر اجمالا وراثية وخصوصا الهيموفيليا بكل أنواعها، وبعض أمراض النزف له أسباب مكتسبة وتظهر في أي مرحلة عمرية.
المزيد من المقالات
x