"تعليم الأحساء" تكرّم الكشافة المشاركين في أعمال الحج

"تعليم الأحساء" تكرّم الكشافة المشاركين في أعمال الحج

السبت ٠٨ / ٠٩ / ٢٠١٨
كرّم المدير العام للتعليم بمحافظة الأحساء أحمد بن محمد بالغنيم، الكشافة المشاركين في أعمال حج هذا العام 1439هـ من القيادات الكشفية و طلاب كشافة تعليم الأحساء ، وذلك بحضور المساعد للشؤون التعليمية حمد العيسى ومدير إدارة الإعلام التربوي سعد آل درويش وعدد من منسوبي التعليم. وأكد مدير عام التعليم بالمحافظة تواصل دعمه للفرق الكشفية وقياداتها في خدمة حجاج بيت الله الحرام، مبدياً اعتزازه بما قدمه الكشافة من أعمال جليلة وجهود متميزة في خدمة حجاج بيت الله الحرام، والمتمثلة بالأعمال الإرشادية والتوعوية التي بذلوها، وما قاموا به من خدمات إنسانية تجاه الحجاج بالمشاعر المقدسة أثناء موسم الحج، منوهاً بعظيم الشرف في خدمة ضيوف بيت الله الحرام ، ومشيراً إلى رؤية المملكة 2030 التي لم تغفل جانبا مهما من جوانب تطوير المملكة، وهو جانب العمل التطوعي حيث تطمح الدولة إلى تحقيق نقلات نوعية في مجال العمل التطوعي، ورفع نسبة عدد المتطوعين إلى مليون متطوع قبل نهاية عام 2030، منوهاً بدور الأباء وأولياء الأمور الداعمين لأبنائهم والمشجعين لهم على المشاركة في الأعمال التطوعية وفي ختام الحفل ألقى كلمة الكشافة المشارك في معسكرات الخدمة العامة ضمن وفد كشافة تعليم الأحساء خالد بن عبدالله الباروت، أوضح فيها أن الأحساء أوكلت المهمة الكشفية هذا العام لثلاث فرق كشفية، مجهزة بالكامل بمجموع 45 كشاف وثلاثة قادة، للمشاركة في معسكرات الخدمة العامة طلباً للأجر وتطبيقاً للوعد الكشفي الذي تعاهدوه، الذي ينصُ على مساعدة الناس في جميع الظروف والأحوال، مثمناً جهود الإدارة العامة لتعليم بمحافظة الاحساء على دعمها للأسرة الكشفية، سائلاً الله العلي القدير أن يبارك تلك الجهود التي بذلها منسوبيها، ومثنياً على رئيس الوفد الكشفي قائد فرقة 319 سامي المسعودي وقائد فرقة رقم 328 محمد العبدالعالي وقائد الفرقة 3 عبدالرحمن العقار وعموم الكشافين الذين أعطوا وأجزلوا العطاء. بعد ذلك جرى تكريم القيادات وعناصر كشافة تعليم الأحساء.
المزيد من المقالات
x