المؤتمر الدولي للتحكيم السعودي يستقطب 52 متحدثًا

المؤتمر الدولي للتحكيم السعودي يستقطب 52 متحدثًا

الثلاثاء ٠٤ / ٠٩ / ٢٠١٨
صرّح رئيس مجلس إدارة المركز السعودي للتحكيم التجاري، ياسين خياط، بان المؤتمر الدولي الأول الذي ينظمه المركز يومي 15 - 16 أكتوبر المقبل تحت شعار «التحكيم المؤسسي.. أهميته وتأثيره في التحول الاقتصادي وتشجيع الاستثمار»، يستقطب أكثر من 52 متحدثًا محليًا ودوليًا بينهم 6 وزراء وعدد من كبار المسؤولين وصانعي القرار السعوديين والدوليين من دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية وعدد من الدول الغربية والآسيوية، حيث تتم مناقشة التحكيم المؤسسي وأفضل التجارب الدولية الرائدة وآفاق تطوير بيئة التحكيم وأحدث مستجداتها دوليًا وأثر ذلك على صناعة التحكيم وبيئة الاستثمار في المملكة.

وأضاف: يعول المركز كثيرًا على المؤتمر لدفع جهود تعزيز تطور صناعة التحكيم المؤسسي في المملكة لكونه الخيار المفضل للمستثمرين المحليين والدوليين، معربًا عن أمله في أن يحقق المؤتمر أهدافه في زيادة نشر الوعي بمفهوم التحكيم التجاري المؤسسي من خلال عرض التجارب المحلية والدولية الرائدة ومناقشة التحديات المحيطة، بالإضافة للدور المأمول منه في بناء الشراكات الفاعلة مع الجهات ذات العلاقة والتأثير المحلي والدولي ووضع التوصيات والمبادرات العملية التي تعزز من أثره في التحول الاقتصادي المشهود.


من جهته، أكد الرئيس التنفيذي للمركز السعودي للتحكيم التجاري د. حامد ميرة، أن التحضيرات والاستعدادات لعقد المؤتمر تجري على قدم وساق؛ لضمان نجاح المؤتمر وتحقيق أهدافه المنشودة في ظل إقبال كبير للتسجيل في حضوره من نخبة رفيعة من الداخل ومن عدد من الدول حول العالم.
المزيد من المقالات