النصر يبحث عن بداية قوية أمام الجزراوية

حظوظ العالمي في الفوز كبيرة رغم قوة المنافس

النصر يبحث عن بداية قوية أمام الجزراوية

الاحد ١٢ / ٠٨ / ٢٠١٨
يسعى النصر لبداية قوية مساء اليوم الاثنين عندما يحل ضيفا ثقيلا على الجزيرة الإماراتي، في ذهاب الدور الأول لكأس العرب للأندية الذي يحتضه ستاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة في أبوظبي. وتعتبر المباراة اختبارا حقيقيا للنصر، لاسيما وأنها أول مباراة رسمية يخوضها الفريق هذا الموسم الذي سيشارك خلاله في أربع بطولات، ويتطلع خلالها إلى العودة بالنقاط الثلاث أو على الأقل العودة بالتعادل وتأجيل الحسم حتى مباراة الإياب التي ستقام يوم 29 سبتمبر المقبل في الرياض. وقد استعد الفريق الأصفر لمنافسات الموسم الجديد بشكل مثالي، إذ انطلقت تدريباته عقب عيد الفطر المبارك قبل أن يتحول إلى النمسا لإقامة معسكر إعدادي اختتمه في هولندا، وخاض خلاله أربع مباريات ودية كسبها جميعا مسجلا خلالها 21 هدفا، في الوقت الذي حافظ فيه على نظافة شباكه. واستثمر الفريق فترة الانتقالات الحالية ودعم صفوفه بثماني صفقات مهمة ومؤثرة منها خمس صفقات أجنبية وثلاث محلية، وما زالت الإدارة تعكف على إتمام صفقة أو اثنتين قبل إغلاق باب الانتقالات نهاية يوم 23 أغسطس الحالي. ويملك الفريق كوكبة من النجوم المميزين في مختلف المراكز يتقدمهم الخماسي الأجنبي الذي سيعتمد عليه المدرب الأوروجوياني دانييل كارينيو في البطولة إلى جانب العناصر المحلية أمثال عبدالرحمن العبيد وسلطان الغنام وعمر هوساوي وإبراهيم غالب وعبدالعزيز الجبرين ويحيى الشهري واحمد الفريدي ومحمد السهلاوي.

وفي المقابل فإن الجزيرة الذي يعد من الفرق القوية في المنطقة قد استعد بشكل جيد إذ أقام معسكرا في هولندا ولعب خلاله خمس مباريات ودية، كما تعاقد مع الثنائي الأفريقي الكاميروني سيباستيان سياني والغاني ايرنست أسانتي، إلى جانب عودة البرازيلي ليوناردو بيريرا الذي لعب للنصر بنظام الإعارة في الموسم الماضي. ويضم الفريق الجزراوي الذي يسعى جاهدا إلى إقصاء منافسه والوصول إلى أبعد نقطة ممكنة رغم صعوبة المهمة، مجموعة من اللاعبين الجيدين وفي مقدمتهم الحارس الدولي علي خصيف والمهاجم الدولي علي مبخوت إضافة إلى مسلم فايز ومحمد فوزي ومحمد جمال وخلفان مبارك.
المزيد من المقالات
x