عاجل

لليوم الثاني.. الغبار يجتاح حفر الباطن والأهالي يلزمون منازلهم

لليوم الثاني.. الغبار يجتاح حفر الباطن والأهالي يلزمون منازلهم

الجمعة ٢٧ / ٠٧ / ٢٠١٨
تواصلت، أمس الجمعة، تقلبات الطقس التي تعرضت لها محافظة حفر الباطن والمراكز التابعة، والتي كانت قد بدأت بعد ظهر أمس الأول، وتسببت بموجة غبار كثيفة غطت سماء المحافظة، وأدت إلى تدني مدى الرؤية الأفقية على كافة الطرق الرئيسية المرتبطة بالمحافظة، وألزمت المواطنين والمقيمين منازلهم تفاديًا لتعرضهم لأمراض تنفسية.

وتتسبب موجات الغبار كالعادة في ازدياد أعداد المراجعين للمستشفيات والمستوصفات الطبية، خاصة من الذين يعانون أمراض الربو والأمراض التنفسية الأخرى.


من جانب آخر تواجدت الجهات الأمنية على طرق المحافظة الداخلية وعلى مداخل ومخارج المحافظة لمباشرة الحوادث حال وقوعها، ولتقديم المساعدة لمستخدمي الطرق، في حين أكدت صحة حفر الباطن جاهزيتها لاستقبال الحالات التي من المتوقع أن تتأثر في مثل هذه الأجواء؛ إذ رفعت من استعداداتها في كافة أقسام الإسعاف والطوارئ بكافة المستشفيات والمراكز الصحية.

وكان النظام الآلي للإنذار المبكر بالهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة قد حذر عبر موقعه الإلكتروني عن تعرّض القيصومة والخفجي والنعيرية والأجزاء المجاورة لها والتي تمتد لتشمل الطريق الواصل بين الرياض والشرقية لعواصف رملية تتسبب في انعدام الرؤية الافقية.

«الصحة» أعلنت جاهزيتها.. والأمن انتشر على الطرق

النظام الآلي للإنذار المبكر بالهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة حذر عبر موقعه الإلكتروني من تعرض القيصومة والخفجي والنعيرية والأجزاء المجاورة لها، والتي تمتد لتشمل الطريق الواصل بين الرياض والشرقية، لعواصف رملية
المزيد من المقالات
x