الجيش اليمني: مستمرون حتى جبال مران

الجيش اليمني: مستمرون حتى جبال مران

الخميس ٢٦ / ٠٧ / ٢٠١٨
تجددت المعارك بين قوات الجيش الوطني وميليشيا الحوثي الانقلابية في عدة جبهات ميدانية بمحافظة البيضاء وسط البلاد، قبل أن تتمكن القوات الشرعية من صد هجوم الميليشيا الحوثية وإجبارها على التراجع والفرار، واستمرار القوات الشرعية في التقدم باتجاه جبال مران.

وأفشلت قوات الجيش الوطني هجوما مماثلا للميليشيا الحوثية على موقع الحمراء، المطل على وادي إعشار، بمديرية ناطع.


ووفقا لمصادر «سبمتبر نت»، فإن قوات الجيش الوطني صدت هجوم الميليشيا الحوثية وأجبرتها على التراجع إلى مواقعها في منطقة فضحة، التابعة لمديرية الملاجم.

وكشف قائد محور صعدة، العميد الركن عبيد الأثله عن انتصارات كبيرة يحققها أبطال الجيش الوطني شمالي المحافظة، منذ انطلاق عملية تحريرها من ميليشيا الحوثي الانقلابية ضمن العملية العسكرية «قطع رأس الأفعى».

وقال الأثله أثناء زيارته المواقع الأمامية لخطوط التماس مع الميليشيا شمالي صعدة: إن الجيش الوطني سيطر على مناطق جديدة في كتاف، وباقم، مبينا «سنستمر في التقدم حتى جبال مران معقل زعيم الميليشيا الحوثية».

وأضاف: إن الجيش الوطني بعد التحام الوحدات العسكرية بصعدة، تمكن من تأمين الخط الدولي الرابط بين محافظة صعدة، ومديرية حرض التابعة لمحافظة حجة، بعد معارك عنيفة مع الميليشيا الانقلابية.

وأكد أن الميليشيا تعيش حالة من الخوف والانهيار، وأن هناك فرارا جماعيا لعناصرها، مشيرا إلى أن أبطال الجيش الوطني تمكنوا من تكبيد الميليشيا خسائر فادحة في الأرواح والمعدات.

وتعهد العميد الأثله باجتثاث ميليشيا الحوثي الانقلابية من محافظة صعدة، وصولا إلى مران، المعقل الرئيسي لزعيم الميليشيا الحوثية الانقلابية.
المزيد من المقالات