الأمير سعود بن نايف يدشن مهرجان "صيف الشرقية 39" الخميس المقبل

يستمر 10 أيام..

الأمير سعود بن نايف يدشن مهرجان "صيف الشرقية 39" الخميس المقبل

الاحد ٢٢ / ٠٧ / ٢٠١٨


يدشن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية يوم الخميس المقبل "مهرجان صيف الشرقية 39"، وذلك في منتزه الملك عبد الله بالواجهة البحرية في مدينة الدمام، والذي يستمر لمدة 10 أيام.


وثمن أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير ، تشريف ورعاية أمير المنطقة الشرقية لحفل افتتاح مهرجان صيف الشرقية 39، مشيدا بالدعم الكبير الذي يوليه سموه وسمو نائبه لمهرجان صيف الشرقية 39 بشكل عام وللسياحة في المنطقة الشرقية بشكل خاص.

وبين أن مهرجان "صيف الشرقية 39" يقام هذا العام على مساحة أكثر من 14 ألف متر مربع، ويتضمن فعاليات مغايرة عن الأعوام الماضية وبرامج وأنشطة ترفيهية مختلفة لجميع الزائرين والسائحين .

وكشف الجبير عن أبرز جدول فعاليات مهرجان صيف الشرقية 39 والذي يتضمن أكثر من (50) فعالية، من خلال (٨) خيام رئيسية سيتم إقامة جميع الفعاليات فيها، وتتضمن الفعاليات عروض استعراضية، إضافة الى مشاركة فرقة شعبية من المنطقة الشرقية ستقدم ألوان متعددة من الفلكلور الشعبي، وكذلك سيتم استضافة عدد من المشاهير في خيمة الفعاليات الرئيسية في المهرجان.

فيما سيتم تقديم عدد من العروض المسرحية في خيمة الطفل، والتي تتضمن العديد من ألعاب التعليم بواسطة الترفيه، إضافة الى تخصيص مسرح للطفل لتقديم العديد من الفقرات والعروض المحببة له، مشيراً الى أن الخيمة تم تصميمها بشكل مختلف عن الأعوام الماضية، وتم استحداث العديد من الأركان المهمة للطفل.

وأشار إلى أن الأمانة أنهت كافة الاستعدادات والتجهيزات الخاصة بحفل الافتتاح والذي سيتضمن العديد من الفقرات المتنوعة والتي تحتوي على أوبريت غنائي يتضمن أربع لوحات فنية، تتناول الموروث الشعبي للمنطقة الشرقية، إضافة الى أن أحد اللوحات الفنية ستحتوي على مفاجأة للزوار، وأن جميع الخيم الرئيسية للمهرجان تم تجهيزها بشكل كامل وجميعها مكيفة بالكامل ومهيأة لاستقبال أعداد كبيرة من الزوار.

وأضاف أنه تم تخصيص مسرح في وسط المهرجان (البهو الرئيسي) وهو مجهز بأحدث التجهيزات والتقنيات بهدف تقديم فقرات متنوعة وجوائز للزوار فيما سيقدم المهرجان لزواره عددا من المفاجآت والفعاليات المهمة فيما تم خلال العام الحالي إضافة خيمة التزلج وهي تقام للمرة الأولي في تاريخ مهرجانات الأمانة، وهي مخصصة للشباب والأطفال، وتم تجهيزها على مساحة كبيرة ومزودة بأحدث التقنيات ووسائل السلامة .

وأكد الجبير أنه تم خلال النسخة الحالية من المهرجان إجراء العديد من التعديلات والتوسعات في تصميم موقع المهرجان ليستوعب الكثير من الفعاليات والزوار في نفس الوقت، فيما سيتم خلال المهرجان تقديم العديد من المفاجآت للزوار والتي سيعلن عنها في حينها، موضحا أن اللجنة العليا للمهرجان عملت على اختيار فعاليات متنوعة تناسب جميع شرائح المجتمع .

كما سيتضمن المهرجان خيمة الفعاليات الرئيسية و التي تتسع لأكثر من 1200 زائر، إضافة إلى خيمة القرية الشعبية، والتي ستكون إحدى مفاجآت المهرجان من خلال التصميم الفريد من نوعه فيما ستشهد الخيمة مشاركة فرقة شعبية تؤدي الفلكلور الشعبي والألوان البحرية والأهازيج التي تعكس هوية المنطقة، وكذلك مقهى شعبي بطراز خاص ومسرح للفنون الشعبية ، وسيتم للمرة الأولى إقامة خيمة (الترمبليون) وهي مخصصة للألعاب الهوائية والتي يتم تقديمها لزوار المنطقة الشرقية للمرة الأولى وستحمل مفاجآت عديدة للزائرين والسائحين، إضافة الى أنه سيتم إقامة خيمة الأسرة والطفل، والتي تتضمن العديد من الفعاليات والأنشطة الخاصة بالطفل على مسرح خاص تم إقامته خصيصا لهذه الأنشطة داخل الخيمة المعدة لذلك.

وبين المهندس الجبير أن المهرجان خصص خيمة للأسر المنتجة والتي تأتي من حرص أمانة الشرقية على دعم المرأة السعودية وخاصة الأسر المنتجة، من خلال إتاحة فرص عمل مؤقتة لها طيلة فترة المهرجان، إذ تم توفير جميع المتطلبات التي تحتاجها الأسر.

ولفت الى أن الأمانة للعام الثالث على التوالي تدفع بالعنصر الشاب في تولي العديد من الجوانب المهمة في المهرجان وذلك إيمانا من الأمانة بأهمية دعم هذه الفئة الشابة واعطائها الفرصة للإبداع والتجديد والتطوير، مشيراً الى مشاركة أكثر من ١٥٠ شاباً في المهرجان جميعهم يملكون خبرة كافية لإدارة المهرجان.

وتقدم معالي أمين المنطقة الشرقية بالشكر الجزيل لسمو أمير المنطقة الشرقية ولسمو نائبه على دعمهما المستمر للسياحة في المنطقة الشرقية ولجميع الأنشطة والمهرجانات التي تقام وتوكد مدى حرصهما على إبراز هوية المنطقة الشرقية السياحية .

كما تقدم بالشكر لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني على دعمه للمهرجان من خلال مشاركة برنامج “بارع” في المهرجان والاستفادة من خبرات هذا البرنامج الوطني الذي يهتم بالحرف اليدوية، وللهيئة العامة للترفيه، وكذلك شركة أرامكو السعودية وجميع الرعاة المشاركين في المهرجان والتي عدّها إضافة جديدة للمهرجان .
المزيد من المقالات