البنك الأوروبي: لن نتجاوز الحظر الأمريكي على إيران

البنك الأوروبي: لن نتجاوز الحظر الأمريكي على إيران

الخميس ١٩ / ٠٧ / ٢٠١٨
استبعد رئيس البنك الأوروبي للاستثمار فيرنر هوير، أمس، تمكنهم من تقديم ضمانات للشركات الأوروبية التي تتعامل مع إيران، لافتا إلى انه في موقف لا يسمح له بتجاوز الحظر الأمريكي.

وقال هوير في مؤتمر صحفي بالمفوضية الأوروبية: لا يوجد بنك أوروبي قادر على تنفيذ أنشطة مع إيران، وأضاف: علينا أن ننتبه إلى حقيقة أننا سنخاطر بنموذج أعمال البنك إذا نشطنا هناك.


وتابع: ان البنك الأوروبي للاستثمار يعتمد على تمويل من صناديق خاصة ويملك 500 مليار من السندات ما يجعله في موقف لا يسمح له بتجاوز الحظر الأمريكي.

وكانت المؤسسات الأوروبية تخطط لتحويل البنك الأوروبي للاستثمار إلى أداة تضمن عمل الشركات الأوروبية في ايران.

وتأتي تصريحات فيرنر هوير لتؤكد ان قانون الحظر الأوروبي الذي يجري تفعيله لتجاوز العقوبات الأمريكية لا معنى عمليا له. ولم يعلق رئيس المفوضية الأوروبية على هذا الموقف والذي يأتي بعد يومين من قرار وزراء خارجية الاتحاد تفعيل ما يعرف بقانون الحظر استعدادا لتاريخ 7 أغسطس المحدد لدخول العقوبات الأمريكية على طهران حيز التنفيذ.

وفي تصعيد للمواجهة مع الولايات المتحدة بشأن نشاطها النووي، أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، علي أكبر صالحي، أمس، أن نظامه بنى مصنعا لإنتاج أجزاء الدوران اللازمة لتشغيل ما يصل إلى 60 وحدة طرد مركزي يوميا. وجاء الإعلان بعد شهر من تصريحات للمرشد الإيراني علي خامنئي، قال فيها: إنه أصدر توجيهات للهيئات المعنية بأن تستعد لزيادة القدرة على تخصيب اليورانيوم إذا انهار الاتفاق النووي المبرم مع القوى العالمية بعد انسحاب الولايات المتحدة منه. من جهة أخرى، عثرت سلطات كردستان العراق على جثة الناشط السياسي المعارض للنظام الإيراني، إقبال مرادي، في قضاء بنجوين شرقي محافظة السليمانية، على مقربة من الحدود الإيرانية.

وتتجه أصابع الاتهام حتى الآن إلى المخابرات الإيرانية في الوقوف وراء مقتل مرادي.
المزيد من المقالات