الكهرباء: 2.5 مليون عداد إلكتروني خلال 3 سنوات

الكهرباء: 2.5 مليون عداد إلكتروني خلال 3 سنوات

الأربعاء ١٨ / ٠٧ / ٢٠١٨
أعلنت الشركة السعودية للكهرباء، أمس الأربعاء، إرساء عقد تركيب العدادات الذكية على إحدى الشركات الوطنية، التي ستبدأ عملية التركيب للمشتركين خلال الشهرين المقبلين، مشيرةً إلى أنه سيتم تركيب (2.5) مليون عداد إلكتروني ذكي خلال الثلاث السنوات المقبلة، وذلك كمرحلة أولى.

وأفادت «السعودية للكهرباء» بأن جميع العدادات ستُستكمل خلال الخمس السنوات القادمة، وذلك ضمن جهودها لرفع موثوقية شبكات التوزيع والوصول إلى أعلى درجات الدقة في الاستهلاك، وتطوير جودة الخدمة، وتحسين رضا العملاء، والاستخدام الأمثل للموارد المالية.


وأوضحت الشركة أن تركيب العدادات الذكية سيشمل جميع المشتركين في القطاعات السكنية والتجارية والصناعية وغيرها، وذلك خلال مراحل تنفيذ المشروع المختلفة، في ظل توجّه الشركة نحو التقنيات الحديثة فيما يتعلق بالشبكات والعدادات الذكية، والذي يهدف أيضًا لحماية أنظمة الشبكة الكهربائية من الهجمات والاختراقات الإلكترونية، وكذلك المساهمة في الاستخدام الأمثل للطاقة.

كما أكدت الشركة في وقت سابق أن عملية تطويرِ الشركة تسير وفق ما هو مخطط له، لكي تتواكب مع برنامجِ التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030، مشيرًا إلى أن عملية التطوير تتم من خلال ثلاثة أهداف إستراتيجية هي برامج الحلول الذكية للشبكات وأيضًا برنامج العدادات الذكية، كذلك زيادة فاعلية الشبكة وتحسين الكفاءة، إضافة إلى برامج التركيز على خدمة العميل؛ لأن المملكة شهدت خلال الخمس السنوات الماضية نموًا مرتفعًا في الطلب على الطاقة الكهربائية بلغ قرابة 30%، ومن المنتظر أن يرتفع بنسبة 15% خلال السنوات الخمس القادمة، مشيرة إلى أن الشركة مستعدة لتلبية هذا الطلب المتنامي والوفاء باحتياجات قرابة 11 مليون مشترك متوقعين عام 2021م، لما تملكه من بنية تحتية متطورة ومشروعات كبيرة يجري تنفيذها في مجالات توليد، ونقل وتوزيع الطاقة الكهربائية، وستعمل أيضًا على التوسّع في توفير احتياجاتهم الجديدة من التقنية الرقمية والعدادات الذكية التي ستؤدي إلى تغيير نمط وأسلوب الاستهلاك لدى المشتركين.

وبيّنت الشركة أنها تمتلك شبكة ضخمة من الألياف البصرية بأطوال تزيد على ما يقارب 53 ألف كيلو متر دائري، مرتبطة بجميع محطات النقل والتوليد والتوزيع ومرافق الشركة، مدعومة بأحدث أنظمة الاتصالات البصرية والرقمية، وأن أكثر من 70% من المحطات يتم التحكم بها آليًا، وأن الشركة ماضية في خططها للتحول إلى الجيل الجديد من المحطات الرقمية من خلال تنفيذ مشروع محطة تجريبي، استغرق التخطيط له عامين ليكون نموذجًا للمحطات الرقمية على مستوى العالم، والأول من نوعه على مستوى الشرق الأوسط، وهو ما سيعمل على تمكين شبكة الشركة من استيعاب 9.5 جيجاوات من الطاقة المتجددة.

وأضافت الشركة إنها تهدف في هذه المرحلة لتركيب 2.5 مليون عداد ذكي ستصل إلى قرابة 5.7 مليون عداد بحلول عام 2021م.
المزيد من المقالات