المعكرونة وقود اللاعبين

المعكرونة وقود اللاعبين

الثلاثاء ١٠ / ٠٧ / ٢٠١٨
- «نريد ان نستمر حتى النهاية لنواصل تناول المعكرونة!»... عبارة رددها لاعبون في المنتخب الفرنسي لكرة القدم على سبيل المزاح، في إشارة الى أساس نظامهم الغذائي خلال نهائيات كأس العالم.

الا ان النظام الغذائي للاعبي كرة القدم، لاسيما في البطولات الكبرى حيث يرتفع منسوب الضغط والتوتر، ليس مادة للمزاح بالنسبة الى المسؤولين عن المنتخبات المشاركة، لاسيما في المراحل الأخيرة الحاسمة.


ويشير الاخصائيون في مجال التغذية الى ان المواد الغنية بالنشويات («كربوهيدرات») مثل المعكرونة والأرز والبطاطا، تعتبر «وقود الرياضيين».

ويوضح اخصائي التغذية المتعاون مع نادي تولوز الفرنسي لكرة القدم ميشال مارتينو انه «خلال فترات الاستعدادات، نوفر كمية كبيرة (من هذه المواد)، لكن في فترات التنافس، قبل مباراة، وعلى مدى يومين، نزيد كمية النشويات» بشكل اضافي.

ويشير الى ان «أهمية النشويات تزداد خلال كأس العالم حيث يكون مستوى التوتر أعلى بطبيعة الحال. قبل بذل المجهود، يدفع إفراز الكاتيكولامينات (هرمونات التوتر مثل الأدرينالين والنورادرينالين...) الى تفكك أكبر من المعتاد للغلوكوز (السكر) في الدم».
المزيد من المقالات