"رماة السهام" يشعلون المنافسة في سوق "عكاظ "

"رماة السهام" يشعلون المنافسة في سوق "عكاظ "

الجمعة ٠٦ / ٠٧ / ٢٠١٨
نجحت الهيئة العامة للرياضة ممثلة بالاتحاد السعودي للسهام، في صناعة أجواء تنافسية مميزة لكافة الفئات العمرية المتجولة في جناحها بمقر الهيئة في سوق عكاظ.
وتأتي هذه المشاركة بهدف نشر ثقافة الرياضات المختلفة والشراكات مع الاتحاد السعودي للرياضة المجتمعية لتعزيز مفهوم الرياضة.

وترتبط رياضة السهام ارتباطًا وثيقًا بالتاريخ العربي لحضورها في الغزوات الإسلامية قديمًا، وتفاخر الشعراء بذلك في معلقاتهم الشعرية في سوق عكاظ التاريخي، فيما يعتبر المتمكن من رمي السهام في الماضي القريب من ذوي القدرات الخاصة وممن يشار إليهم بالتميز والتفرد، قبل أن يتحول "رمي السهام" إلى رياضة احترافية وتخضع لقوانين خاصة على المستوى العالمي، فيما يواصل الاتحاد السعودي للسهام تطوير نجومه للمنافسة بهم في الميادين العالمية.
يأتي هذا في وقت تقدم فيه الهيئة العامة للرياضة جوائز تقديرية للمشاركين والفائزين في المنافسات اليومية ضمن الألعاب الـ 22 المتوفرة في جناحها بمقر السوق، كما تمكنت الهيئة من توفير تجهيزات خاصة بكل لعبة لإضفاء أجواء مميزة لزوار الجناح الذين تفاعلوا بشكل ملحوظ مع الفعاليات المقدمة لهم طيلة الأيام الماضية، وسط أجواء رياضية عائلية شيقة يشهدها سوق عكاظ بعد المشاركة الأولى للهيئة بجناحها في السوق التاريخي، الذي يصل إلى دورته الـ 12 هذا العام برعاية خادم الحرمين الشريفين.
تجدر الإشارة إلى أن الهيئة العامة للرياضة تشارك ضمن قطاعات وجهات حكومية مختلفة، بجناح يزخر بفعاليات متنوعة وموجهة لفئات الزوار المختلفة، بحضور الاتحاد السعودي للرياضات المجتمعية والاتحاد السعودي للهجن والاتحاد السعودي للسهام.
المزيد من المقالات