أوبرا وينفري: ترشحي لرئاسة أمريكا سيقتلني

أوبرا وينفري: ترشحي لرئاسة أمريكا سيقتلني

الخميس ٠٥ / ٠٧ / ٢٠١٨
أكدت نجمة التلفزيون الأمريكية أوبرا وينفري مجددا أنها لن ترشح نفسها للرئاسة، قائلة إن الإقدام على خطوة كهذه «سيقتلها»، لتضع بذلك حدا لتكهنات ثارت حول احتمال ترشحها عام 2020.

وتطرقت وينفري لهذا الموضوع من جديد في مقابلة مع مجلة (فوج) البريطانية بعد أن كثر الحديث حول ما إذا كانت تتطلع للبيت الأبيض في أعقاب كلمتها المؤثرة في حفل توزيع جوائز جولدن جلوب هذا العام.


وقالت وينفري.. وسط كل هذه الأكاذيب وكل هذا الهراء والقبح والحماقة وكل ما يدور في الغرف الخلفية، أشعر أنه لا يمكنني أن أعيش ولن أستطيع فعل ذلك. هذا ليس عملا نظيفا وأعتقد انه سيقتلني.

كانت الكلمة التي أدلت بها وينفري لدى تسلمها جائزة الجولدن جلوب (الكرة الذهبية)، وتحدثت وينفري أيضا عن حضورها حفل زفاف الأمير هاري حفيد ملكة بريطانيا على الممثلة الأمريكية ميجان ماركل في مايو والذي شاهده الملايين في أنحاء العالم.
المزيد من المقالات