قيصر المكسيك ينهي مسيرته الكروية

قيصر المكسيك ينهي مسيرته الكروية

الثلاثاء ٠٣ / ٠٧ / ٢٠١٨
خاض المدافع المكسيكي المخضرم رافايل ماركيز آخر مباراة له في مسيرته، وذلك بقميص منتخب بلاده أمام البرازيل في دور الستة عشر لبطولة كأس العالم 2018.

واعتزل ماركيز /39 عاما/، الملقب بـ «القيصر»، بعد عقدين من اللعب في أفضل مستويات الكرة العالمية، وبعد أن خاض منافسات المونديال خمس مرات.


وشارك ماركيز في مباراته الأخيرة مع المنتخب المكسيكي ضمن التشكيلة الأساسية محققا إنجازا جديدا في مسيرته، حيث أصبح اللاعب الأول في العالم الذي يشارك في خمس مباريات في دور الستة عشر للمونديال، كما أصبح أكبر اللاعبين سنا (39 عاما و139 يوما) الذي يخوض منافسات الأدوار الإقصائية في نهائيات كأس العالم بعد الإنجليزي ستانلي ماثيوس عام 1954 (39 عاما و145 يوما).
المزيد من المقالات