د. الجمعان: خطوة جبارة على طريق التنمية

د. الجمعان: خطوة جبارة على طريق التنمية

الاثنين ٠٢ / ٠٧ / ٢٠١٨
قال رئيس قسم الإعلام والاتصال بجامعة الملك فيصل بالأحساء د. سامي الجمعان: ان ضم الأحساء إلى قائمة مواقع التراث العالمي خطوة جبارة على طريق تقدمها وتنميتها، فمن المتعارف عليه أن ذلك يكون عبر لجنة التراث العالمي في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة، اليونسكو، الأمر الذي يخول للأحساء أن تتخذ صفة العالمية في هذا المضمار، بالنظر إلى ما تمتلكه من معالم طبيعية، فضلا عن قوة العامل البشري ومنتجاته، أو مقوماتها الزراعية والتراثية المبهرة، وبما ان هذا البرنامج الأممي يهدف إلى تصنيف وتسمية والحفاظ على المواقع ذات الأهمية الخاصة للجنس البشري، سواء كانت ثقافية أو طبيعية، فستحصل الاحساء بوصفها من المواقع المدرجة في هذا البرنامج على مساعدات ودعم تحت شروط معينة لتطوير وتسويق هذه المواقع، وهذا مكتسب كبير على اعتبار ان كل موقع مدرج يحصل على اهتمام من المجتمع الدولي؛ للتأكد من الحفاظ عليه للأجيال القادمة. وبالتالي فالأحساء مقبلة على حراك تنموي كبير تستحقه بلا شك.
المزيد من المقالات