«معجزة برن».. توقف اجتياح المجريين

«معجزة برن».. توقف اجتياح المجريين

الاحد ٢٤ / ٠٦ / ٢٠١٨
على مدار (4) أعوام، وبالتحديد منذ العام (1950)م، كان «مرض المجر الكروي»، بقيادة العباقرة بوشكاش وهيديكوتي وكوتشيش، يفتك بكل مَن يتجرأ على الوقوف في طريقه.

وفي العام (1952)م، حقق المنتخب المجري لقب أولمبياد هلسنكي، عقب (5) انتصارات متتالية، جاءت على رومانيا بهدفين نظيفين، وعلى إيطاليا بثلاثية نظيفة، وكذلك على تركيا بنتيجة (7 – 1)، وعلى حاملة اللقب السويد بسداسية نظيفة، قبل أن تتغلب على يوغوسلافيا في النهائي بهدفين دون مقابل.


الطريق إلى مونديال (1954) بسويسرا، الذي كانت المجر المرشحة الوحيدة لتحقيق لقبه، مرّ بعدة مراحل، كانت إحداها إحراز لقب كأس وسط أوروبا، عقب التغلب على إيطاليا في روما بثلاثية نظيفة.

ويبدو أن إنجلترا أرادت اختبار قوتها، فقررت استضافة المجر على أرضها وبين جماهيرها، فحدث ما لم تتوقع، حينما تغلبت المجر عليها بنتيجة (6 – 3)، لتكون الخسارة الأولى لإنجلترا على ملعب ويمبلي من دولة خارج دول المملكة المتحدة.

أرادت إنجلترا أن تثأر لإهانتها، فقررت أن تخوض مباراة ودية أمام المجر في بودابست، لكن العواقب كانت وخيمة هذه المرة، بعد أن تعرّضت لهزيمة ساحقة بلغت نتيجتها سبعة أهداف للمجر مقابل هدف لإنجلترا، وذلك قبل أقل من شهر فقط على انطلاق منافسات كأس العالم.

ومع انطلاق مونديال (1954) بسويسرا، لم يكن أحد يعتقد أن بإمكان أي منتخب إيقاف جموح وعنفوان المنتخب المجري، والذي كان في الموعد، فسحق كوريا بتسعة أهداف، قبل أن يتغلب على ألمانيا الغربية بثمانية أهداف.

وفي الدور ربع النهائي، تفوّقت المجر على البرازيل في معركة كروية مثيرة بأربعة أهداف مقابل هدفين، قبل أن تجتاز الأوروغواي في الدور نصف النهائي بنفس النتيجة.

الجميع كان يستعد قبل انطلاق المباراة النهائية، التي أقيمت في مدينة «برن» السويسرية، لتتويج المجر بلقب كأس العالم، لكن الألمان صنعوا المعجزة، التي لم يتوقعها الجميع، فنجحوا في قلب تأخرهم بهدفين نظيفين في الدقائق الـ(8) الأولى إلى انتصار صادم بثلاثة أهداف مقابل هدفين، في لقاء أطلق عليه «معجزة برن»، وكان السبب في حرمان الجيل الذهبي للكرة المجرية من التتويج بلقب كأس العالم، حيث اعتزل اثنان من أفضل لاعبي العالم، وهما بوشكاش وكوتشيش اللعب الدولي في العام (1956)م، ولم تتمكن المجر من التأهل بعد ذلك للمونديال الذي أقيم في العام (1958)م.
المزيد من المقالات
x