12 مليون يورو تنقذ ميسي من فخ الضرائب الإسبانية

12 مليون يورو تنقذ ميسي من فخ الضرائب الإسبانية

السبت ٢٣ / ٠٦ / ٢٠١٨
تورط عدد من نجوم كرة القدم في عدد من القضايا التي وصلت إلى ساحات المحاكم، بعضهم تكبد من جراء هذه الاتهامات مبالغ ضخمة وصلت إلى ملايين الدولارات خصوصا المتعلقة بالضرائب وآخرون دخلوا السجن بعد أن فشلوا في حل مشاكلهم.

نجم المنتخب الأرجنتيني وفريق برشلونة الأسباني ليونيل ميسي دفع إلى مكتب الضرائب الإسباني 12 مليون يورو لتسوية مشكلاته المالية، وقالت وسائل إعلام أسبانية: إن نادي برشلونة تكفل بدفع قيمة التسوية المالية كاملة مع مكتب الضرائب، حيث إن النادي الكتالوني كان يرغب في إغلاق القضية بأسرع وقتٍ ممكن من أجل ضمان استمرار اللاعب مع الفريق وعدم طلبه الرحيل إلى دوري آخر خارج إسبانيا.


ويعد ميسي ضحية سوء تدبير لأموال تبرعات دفعت من نادي برشلونة إلى مؤسسة اللاعب الخيرية والتي يشرف عليها والده، حيث إن مكتب الضرائب اعتبر الأموال التي تم تحويلها إلى خارج إسبانيا دخول إضافية تستوجب دفع ضرائب، واعترف ليونيل ميسي بأن مشاكله مع مصلحة الضرائب في إسبانيا نتيجة لهجوم قاسٍ تعرض له من الصحافة الإسبانية.

وقال نجم النادي الكتالوني: الأمر كان قاسيا لكنه لم يصل إلى الاكتئاب، الطريقة التي هاجموني بها والتي قالوا فيها أشياء عن عائلتي كان كل ذلك صعبا، في مدريد شعرت بأنني كنت مستهدفا. وأكمل: كنت محظوظا بأن أحظى بدعم الجميع في برشلونة وكتالونيا.

ومن القضايا الأخرى لنجم الكرة الأرجنتينية تورط والده خورخي مينديس باستغلال شهرة ونجومية ابنه في الترويج لمباريات ودية يقوم بجني إيرادتها من أجل منظمات خيرية، ولكنه اتهم بارتكابه عمليات غسيل الأموال وتجارة المخدرات.

يذكر أن نجم منتخب «التانجو» مارادونا أحد أفضل اللاعبين في تاريخ الساحرة المستديرة إلا أنه تورط في فضيحة تعاطي المنشطات في كأس العالم 1994 بعد اختياره عشوائيا لإجراء التحاليل بعد مباراة اليونان، بعد ذلك تورط مارادونا في فضيحة تعاطي الكوكايين.

كما تورط قائد فريق نابولي والشقيق الأصغر للنجم المعتزل فابيو كانافارو في فضيحة تلاعب في مباراة بالكالتشيو في عام 2010 بعد اعتراف زميله السابق الحارس المعتزل جانلوكا جانيلو بأن كانافارو كان شريكا له في التلاعب بنتيجة مباراة مع سامبدوريا في عام 2010، وتم إيقاف كانافارو 6 شهور في عام 2013. كما تورط المهاجم الإيطالي باولو روسي في عام 1980 في فضيحة مراهنات وتلاعب بنتائج المباريات تم على إثرها إيقافه عن اللعب لمدة 4 أعوام والحكم عليه بالسجن.
المزيد من المقالات
x