قبل ساعات من "قيادة المرأة".. حملات ترويجية لشركات السيارات والفنادق في قلب الحدث

قبل ساعات من "قيادة المرأة".. حملات ترويجية لشركات السيارات والفنادق في قلب الحدث

السبت ٢٣ / ٠٦ / ٢٠١٨
* علامات تجارية عالمية تقدم التهاني وتستعد لإطلاق سيارات جديدة

* الفنادق تخصص هدايا نوعية وتتفاعل مع الحدث والشركات تتوقع انتعاش السوق


مع اقتراب ساعة تطبيق قرار السماح للمرأة بقيادة السيارة أطلقت شركات بيع سيارات مختلفة بالمملكة حملات ترويجية متنوعة بهدف تحسين سوق مبيعات السيارات توازيا مع هذا الحدث الهام. وقد اعتمدت هذه الشركات في حملاتها الترويجية على تقديم العديد من التسهيلات في طرق البيع وتنويع المعروض من السيارات متوقعة أن تطبيق القرار قد يسهم في استعادة نمو مبيعات السيارات التي تضررت بسبب التباطؤ الاقتصادي الناجم عن ضعف أسعار النفط، ما يتيح فرصة لمستوردي السيارات الفاخرة والسيارات الرياضية متعددة الاستخدامات لتنشيط مبيعاها.

تهنئة بتطبيق القرار

ولعل أهم خطوة اتخذتها الشركات في هذا الاتجاه حرصها على تهنئة المرأة السعودية بتطبيق الأمر السامي بالسماح لها بقيادة السيارة وكان على رأسها علامة شهيرة هنأت المرأة قائلة في تغريدة لها على موقع تويتر، مصحوبة بلوحة أرقام سيارة مكتوب عليها ‭‭GRL 2018‬‬ : "نهنئ جميع النساء السعوديات اللاتي سيتمكن من القيادة الآن". ونفس النهج انتهجته شركة أخرى والتي منحت المرأة السعودية فرصة لتعلم القيادة ضمن حملة نظمتها الشركة ذاتها.

حملات ترويجية

ومن الشركات ما بدأت حملتها الترويجية الجديدة بنشر إعلان خاص بالمرأة السعودية، الإعلان يظهر يد فتاة وعليها رسم الحنة كإشارة للمرأة السعودية وكتبت عليها باللغتين العربية والإنجليزية: "طريقي/My Turn".

كما اعتمدت إحدى العلامات الشهيرة في حملتها الترويجية على إظهار مفتاح السيارة كعنصر اساسي من عناصر مستلزمات المرأة وأضافته إلى المكياج والعطر وعلّقت عليها: "انطلقي، فالطريق لكِ

شركات فندقية

وعلى جانب آخر بادرت شركات فندقية بتنظيم مسابقات لنزيلات الفنادق وخصصت لهن جوائز ارتبطت بقيادة السيارة وكذلك عروض متنوعة للإقامة بالفنادق، فنجد من خصص هدايا نوعية نسائية لأول امرأة تصل بسيارتها إلى الفندق وغير ذلك من المسابقات المشجعة للمرأة على القيادة. وظهر التنوع في هذه المسابقات بتنظيم بعض الحفلات وإلقاء بعض الأسئلة المرتبطة بالقيادة والتنبيهات المرورية وتقديم الهدايا والجوائز للمتفاعلات مع هذه المسابقات.

كان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز قد أصدر مساء الثلاثاء (26 سبتمبر 2017)، أمرًا بإصدار رخص قيادة السيارات للمرأة في السعودية، وصدر أمر سامٍ باعتماد تطبيق أحكام نظام المرور ولائحته التنفيذية، بما فيها إصدار رخص القيادة، على الذكور والإناث على حد سواء.

ومن الجدير بالذكر أن علامات فاخرة تستعد لإطلاق سيارات رياضية متعددة الاستخدامات، وهي فئة تلقى رواجاً بين النساء وتشكل بالفعل أكثر من 20% من السيارات المبيعة في المملكة.

رفع المبيعات

وكان موقع "إل.إم.سي أوتوموتيف" المعني بأبحاث سوق السيارات، قد نشر دراسة من نتائجها أن "السماح للنساء بالقيادة قد يرفع مبيعات السيارات السعودية بنسبة بين 15 و20% سنوياً، لأن "كثافة السيارات" في المملكة التي تقاس بما يعادل 220 سيارة لكل ألف بالغ، سترتفع إلى نحو 300 في 2025، مما سيضيق الفجوة مع الإمارات العربية المتحدة.
المزيد من المقالات
x