النفط يرتفع مع توصل «أوبك» لاتفاق على زيادة الإنتاج

اتفاق مبدئي على زيادة النفط إلى الأسواق العالمية

النفط يرتفع مع توصل «أوبك» لاتفاق على زيادة الإنتاج

الجمعة ٢٢ / ٠٦ / ٢٠١٨


ارتفعت أسعار النفط إلى 2% أمس الجمعة، بعد توصل منظمة «أوبك» إلى اتفاق على زيادة إنتاج النفط بنحو مليون برميل يوميا من يوليو تموز، وذلك لدول المنظمة والمنتجين غير الأعضاء وزيادة الإنتاج.


وقالت مصادر في «أوبك»: إن الزيادة الحقيقية ستكون أقل لأن عدة دول تنتج أقل من حصصها في الآونة الأخيرة ستجد صعوبة في العودة إلى حصصها الكاملة بينما لن يُسمح للمنتجين الآخرين بسد الفجوة.

ووافق وزراء «أوبك» مبدئيًا على اتفاق لزيادة النفط إلى الأسواق العالمية، ويعد الاتفاق مبدئيًا فقط ويشمل ما يسمى البراميل الحقيقية أو الفعلية التي ستصل إلى الأسواق بالفعل، على حسب ما نقلته المصادر، ويستمر الاجتماع في فيينا.

وبدأ وزراء نفط الدول الأعضاء بالمنظمة اجتماعا أمس للنقاش حول تعزيز إنتاج النفط لدول المنظمة وأخرى من خارجها بقيادة روسيا.

وقال وزير النفط الفنزويلي مانويل كيفيدو في تصريحات للصحفيين خلال اجتماع لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) في فيينا: «نأمل أن نكون قد استعدنا الإنتاج المفقود بنهاية العام، لدينا السعة التي تمكننا من هذا، وقد قلنا ذلك من قبل».

وتستطيع فنزويلا زيادة إنتاجها من النفط مليون برميل يوميا بنهاية العام في إطار مساعيها لاستعادة الإنتاج الذي خسرته، لكن وزير النفط قال أمس أيضا: «إن هذا الهدف سينطوي على تحد لشركة بي.دي.في.اس.ايه الحكومية».

وقال الرئيس نيكولاس مادورو الشهر الماضي: إن «بي.دي.في.اس.ايه» ستظل تهدف إلى زيادة الإنتاج مليون برميل يوميا هذا العام، وإنها ستطلب المساعدة من روسيا والصين و«أوبك» إذا لزم الأمر.

فيما قالت وزارة النفط العراقية: إن على منتجي نفط «أوبك» التريث قبل تعديل اتفاق مستويات الإنتاج وذلك كي لا تزيد الإمدادات على حاجة السوق بما يدفع الأسعار للانخفاض.

من جانب آخر، ارتفعت أسعار النفط بشكل حاد خلال تعاملات أمس الجمعة، كما تجاوز خام «برنت» مستوى 74 دولاراً بعد نتائج اجتماع «أوبك».

وكان وزير النفط الإيراني غادر أمس الأول لقاءً لمنتجي النفط قبل بدء الاجتماع أمس مؤكداً أن المحادثات لا تسير على ما يرام وأن أعضاء «أوبك» لا يزالون بعيدين عن الاتفاق.

وبحلول الساعة 7:59 صباحاً (الجمعة) بتوقيت جرينتش، صعد سعر العقود الآجلة لخام «برنت» القياسي تسليم شهر أغسطس بأكثر من 1% ليسجل 73.80 دولار للبرميل بعد أن تجاوز مستوى 74 دولاراً في وقت سابق من الجلسة.

كما ارتفع سعر عقود «نايمكس» الأمريكي الآجلة تسليم شهر أغسطس بنسبة 1% ليصل إلى 66.18 دولار للبرميل.

وكان الخام الأمريكي أنهى جلسة أمس في النطاق الأحمر وسط إشارات زيادة الإنتاج النفطي.

وذكرت الوزارة في بيان: إن أي تغيير يصل بالمعروض إلى مستويات تفوق الطلب سوف يؤدي إلى خفض أسعار النفط والإضرار باقتصاديات الدول المنتجة.

قالت مصادر في «أوبك»: إن الزيادة الحقيقية ستكون أقل لأن عدة دول تنتج أقل من حصصها في الآونة الأخيرة ستجد صعوبة في العودة إلى حصصها الكاملة
المزيد من المقالات
x