14 مليون ساعة حجم المكالمات أواخر رمضان

14 مليون ساعة حجم المكالمات أواخر رمضان

الجمعة ٢٢ / ٠٦ / ٢٠١٨
كشفت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، عن تجاوز حجم المكالمات الصوتية خلال العشر الأواخر من رمضان 14.2 مليون ساعة، فيما تجاوز حجم استهلاك البيانات من ذات الفترة 8311 تيرابايت، بزيادة قدرها 46% عن العام الماضي، وبلغ معدل المشتركين حوالي 5.8 مليون مشترك يومياً.

وبلغ المعدل اليومي للمكالمات الصوتية 15 دقيقة لكل مشترك في مكة المكرمة والمدينة المنورة، فكان المعدل اليومي للمشتركين بشرائح محلية 1.8 مليون مشترك بالمدينة المنورة، والمعدل اليومي للزوار المتجولين بشرائح أجنبية 200 ألف زائر، بزيادة 26% مقارنة بالعام الماضي، فيما كانت أعلى ثلاث دول في عدد الزوار المتجولين بشرائح أجنبية السودان وباكستان ومصر. أما في مكة المكرمة فكان المعدل اليومي للمشتركين بشرائح محلية 3.3 مليون مشترك، والمعدل اليومي للزوار المتجولين بشرائح أجنبية 500 ألف زائر، بزيادة 10% عن العام الماضي، فيما كانت أعلى ثلاث دول في عدد الزوار المتجولين بشرائح أجنبية المغرب والجزائر ومصر.


وفيما يخص استهلاك الفرد الواحد من البيانات بالمدينة المنورة، فبلغ 428 ميجابايت، ويعتبر ذلك أعلى بـ2.8 مرة من المعدل اليومي العالمي لاستهلاك الفرد الواحد، وفي مكة المكرمة بلغ حجم استهلاك البيانات خلال العشر الأواخر 11.8 تيرابايت، بنسبة زيادة 54% عن العام الماضي، وبلغ معدل استهلاك الفرد الواحد 329 ميجابايت، وتعتبر الأعلى بـ2.2 مرة بالمقارنة بمعدل الاستهلاك اليومي العالمي للفرد الواحد. وفيما يخص التطبيقات الأعلى استهلاكاً للبيانات في المدينة المنورة نسبة من إجمالي استهلاك البيانات، في الطليعة اليوتيوب بـ21%، ثم السناب شات بـ9%، والواتساب 2%، والانستجرام بـ2%، دون تسجيل استخدام للفيس بوك، ليكون إجمالي حجم استهلاك البيانات خلال العشر الأواخر من شهر رمضان أكثر من 8300 تيرابايت، وبنسبة زيادة 36% عن العام الماضي.

وذكر نائب محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات للتقنية والبنية التحتية م. ماجد بن محمد المزيد، أن أداء شبكات الهاتف المحمول في المملكة سجل مستويات عالية على مستوى مدينتي مكة المكرمة والمدينة المنورة خلال شهر رمضان من العام الجاري.

إلى ذلك أعلنت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، نجاح الخطة التشغيلية لقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات لموسم شهر رمضان 1439هـ في مكة المكرمة والمدينة المنورة، لافتةً إلى أن هذا العام قد شهد زيادة عالية في استخدام خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات من زوار الحرمين الشريفين، وأن الاستعدادات والخطط قد نفذت بحسب ما خطط له بالتعاون مع شركات الاتصالات والجهات الحكومية والخاصة ذات العلاقة.

وأكدت الهيئة أن هذا النجاح لم يكن ليتحقق لولا فضل الله ثم دعم وتوجيه القيادة الرشيدة، لتسخير كافة الإمكانات لتوفير أفضل خدمات الاتصالات وبجودة عالية لزوار الحرمين الشريفين بما يمكنهم من التواصل مع ذويهم بكل يسر وسهولة، بمتابعة وإشراف وزير الاتصالات وتقنية المعلومات رئيس مجلس إدارة الهيئة م. عبدالله السواحة، ومحافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات د. عبدالعزيز الرويس.

وفي سياقٍ متصل، أظهرت نتائج تطبيق مقياس متوسط سرعة التنزيل للإنترنت المتنقل (26 ميجابت/‏ثانية) في كل من مدينتي مكة المكرمة والمدينة المنورة، حيث تجاوزت نسبة التحسن في سرعات الإنترنت المتنقل إلى الضعف مقارنةً بالعام الماضي.
المزيد من المقالات
x