ألغام الحوثيين قتلت وأصابت 200 مدني خلال خمسة أشهر

ألغام الحوثيين قتلت وأصابت 200 مدني خلال خمسة أشهر

الجمعة ٢٢ / ٠٦ / ٢٠١٨
كشف التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الانسان (تحالف رصد) أن الألغام، التي زرعتها ميليشيا الحوثي الانقلابية قتلت 115 مدنياً بينهم 25 طفلاً، وأصابت 92 آخرين بينهم 13 طفلا خلال الخمسة أشهر الأولى من العام الجاري، مشيراً إلى أن الميليشيا الحوثية مستمرة في زرع الألغام حالياً بمحافظة الحديدة.

وقال التحالف في بيان سلمه الاربعاء لمجلس العموم البريطاني بشأن الأوضاع في الحديدة بشكل خاص واليمن بشكل عام: «إن الطريقة الأسرع لإنهاء معاناة الشعب اليمني هي انهاء الحرب، واستعادة الحكومة، التي تعمل على مصلحة الشعب اليمني في كل أرجاء اليمن، بما فيها الحديدة واحلال السلام المرتكز على المرجعيات الأساسية الثلاث».


وأضاف التحالف «إنه يراقب الأوضاع في الحديدة بقلق بالغ خوفا على سلامة المدنيين، ويرصد الوضع في اليمن بما في ذلك الحديدة منذ العام 2014»، مؤكداً أن الميليشيا الحوثية الانقلابية اعتقلت واخفت وهجرت عددا من المدافعين عن حقوق الانسان منذ انقلابها على الشرعية الدستورية في سبتمبر 2014، محذراً مما صدر عن مسؤول حوثي بأنهم لن يتركوا شخصا حيا في الحديدة للاحتفال بتحريرها، وأنهم سيقتلون مَنْ يرفض القتال لصالحهم.

وأشار البيان الى أن مدينة تعز تقبع تحت الحصار منذ ثلاث سنوات من قبل ميليشيا الحوثيين، ويخشى التحالف من أن التكتيكات، التي تستخدمها الميليشيا في المدينة قد تستخدم في الحديدة أيضا بما في ذلك التجويع والتهجير القسري.
المزيد من المقالات
x