الإمارات: سياسة الدوحة تجاه الحوثي لا تمثل أبناء قطر

الإمارات: سياسة الدوحة تجاه الحوثي لا تمثل أبناء قطر

الخميس ٢١ / ٠٦ / ٢٠١٨
شدد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية بدولة الإمارات، د. أنور قرقاش: إن السياسة التي يتبعها نظام الحمدين في المنطقة لا تمثل مواقف المواطن القطري.

وقال قرقاش أمس الخميس: إن «سياسة قطر تجاه إيران والحوثي وحزب الله وتبريرها لعلاقات قديمة متجددة مع إسرائيل لا يدافع عنها أبناء قطر، الجزيرة لا تتحدث باسم المواطن القطري والإعلام والمنصات والذباب الإلكتروني يبرر لسياسات أدخلت الدوحة هذا النفق».


وتساءل في سلسلة تغريدات على حسابه على منصة التدوينات المصغرة تويتر: «هل يستطيع أحد إقناعنا بأن المواطن القطري يؤيد تابعية حكومته لطهران؟ إنه يتعاطف مع حزب الله؟ وإنه يقف مع الحوثي في عدوانه على اليمن؟ هل يستطيع أحد إقناعنا بأن مواقف الجزيرة المحرضة في هذه الاتجاهات تمثله؟».

وتابع قرقاش قائلاً: «هل المصلحة القطرية في سيادة إيران على الخليج العربي؟ هل المصلحة في تعزيز دور حزب الله في سوريا؟ وهل المصلحة في استمرار العدوان الحوثي؟ الصورة واضحة في التباين بين ما تراه الحكومة وإعلامها وبين توجه المواطن».

وكان وزير الدولة بالشؤون الخارجية في دولة الإمارات، أنور قرقاش، قد أكد الأربعاء، أن الموقف القطري أصبح «مرآة» لنظيره الإيراني، بعد تحرير مطار مدينة الحُديدة اليمنية، مشيرا إلى أن قناة الجزيرة القطرية أصبحت مثل قناة المنار اللبنانية التابعة لميليشيا حزب الله، وقناة العالم الإيرانية.

وقال قرقاش عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر: «اختلط الحابل بالنابل بعد تحرير مطار الحديدة، فأصبح موقف قطر مرآة لعدوان الحوثي وإيران وغدت انتهازية فلول الإخوان فاضحة، وأصبحت الجزيرة كالمنار والعالم لا يميزها إلا من شعارها. موقف لا يعبر عن قناعات المواطن القطري».
المزيد من المقالات
x