بلدية القطيف تزور جمعية سيهات وتتجاوب مع مطالبها

بلدية القطيف تزور جمعية سيهات وتتجاوب مع مطالبها

الخميس ٢١ / ٠٦ / ٢٠١٨
أكد رئيس بلدية القطيف م.زياد مغربل استعداد البلدية لتذليل أي عقبات تواجه جمعية سيهات للخدمات الاجتماعية لتتمكن من تقديم الخدمات لمنسوبيها بشكل مريح، مشيرًا إلى أن أبناء سيهات هم رواد العطاء، واننا نبتهج أن نرى هذا الكم من المتطوعين أخذوا على عاتقهم تقديم ما يمكن تقديمه للوصول بالعمل الاجتماعي لوجهته الصحيحة والفضلى بتقديم خدمات نوعية تهم كل فرد من أفراد الوطن.

وتعرف م. المغربل خلال زيارته لجمعية سيهات لمعايدة نزلاء المجمع الصحي والعاملين في الجمعية وتقديم الورود للنزلاء، بحضور رئيس الجمعية عبدالرؤوف المطرود، على خدمات الجمعية وتوجهاتها التنموية والرعوية.


يشار الى أن بلدية القطيف تجاوبت تجاوبًا سريعًا مع أحد مطالب جمعية سيهات بإزالة مخلفات مصب قديم بالقرب من دور الإيواء؛ حفاظًا على سلامة النزلاء من أي تلوث بيئي قد يحدث، الأمر الذي ثمنه المطرود بتقديم شكره وتقديره للمسؤولين في البلدية، قائلًا «الأمر ليس بمستغرب وأن البلدية هي أحد داعمي جمعية سيهات في كافة مشروعاتها».

وضم وفد البلدية عبدالباري الدخيل، ماجد العيد، م.أحمد الغريري، م.زهير الغامدي، زكي الماجدي، وعبدالله آل ضيف.

فيما تواجد من جانب الجمعية المدير التنفيذي للجمعية حبيب محيف، وعلي آل زواد.
المزيد من المقالات
x