الأضواء ورسومات الليزر تزين عيد الشرقية

اختتام الفعاليات بالصالة الخضراء واستمرارها في المجمعات التجارية

الأضواء ورسومات الليزر تزين عيد الشرقية

الأربعاء ٢٠ / ٠٦ / ٢٠١٨
تلعب فعاليات احتفالات أهالي المنطقة الشرقية في عيد الفطر السعيد التي ينظمها صندوق المناسبات بغرفة الشرقية، في الصالة الرياضية الخضراء ومجمعي الراشد ودارين مول، دورا مهما في استقطاب عدد كبير من اهالي وزوار المنطقة، وتعزيز دورها السياحي، من خلال 117 فعالية ترفيهية ممتعة ومثيرة لبت رغبات الأطفال والعائلات وحتى الشباب.

واستقبلت مواقع الفعاليات أمس لليوم الرابع من أيام الاحتفالات أعدادا كبيرة من أهالي الشرقية وزوارها، حيث قدمت عروض مثيرة وفق معايير ترفيهية مثالية أضفت أجواء من الفرح والترفيه المميز لجميع فئات المجتمع مجانا، من بينها عروض السيرك الروسي وفرقة كوابيس، ومسرحية الأطفال «أليس في بلاد العجائب» بالاضافة الى فقرات الاستعراض بـ«الليزر» في الصالة الخضراء، فيما استمرت 13 ركنا في مجمعي الراشد مول ودارين مول في تقديم فعالياتها واستقبال زوار الفعاليات في المجمعين.


وفرضت عروض الليزر نفسها، في الصالة الخضراء حيث تشهد يوميا إقامة 7 فقرات لعروض الليزر، يستمر كل عرض خمس دقائق، يحرص الزوار خلالها على الحضور والتفاعل معها.

وتعتمد تلك الأضواء على ثلاثة أجهزة ليزر حديثة، يصدر عن كل جهاز 100 خط ضوء، تتوزع على 18 لونا مختلفا، وتغطي بها جميع أرجاء الصالة الخضراء، ويساند أجهزة الليزر في العمل، أجهزة أخرى خاصة بالمؤثرات الصوتية، التي تتماشى مع رسومات الليزر، كما نجحت في عمل لوحات إبداعية مبهرة.

وتتنوع عروض الليزر، بين تقديم رسومات عديدة لمعالم المملكة وشخصيات محببة للأطفال والكبار معا، فضلا عن توظيف الـ 18 لونا التي تتميز بها خطوط الضوء، في رسم أشكال فنية وهندسية رائعة، لفتت أنظار الجميع وتفاعلوا معها كثيرا بالتشجيع.

من جهة أخرى، وصف عدد من المواطنين والمقيمين الفعاليات التي تقام في المجمعات التجارية حيث نجحت في إضافة جو من المتعة والترفيه للجميع، مشيرين إلى العديد من اللمسات التي تم إضافتها على احتفالات هذا العام في فعاليات المجمعات التجارية في مجمع الراشد مول ودارين مول.

يقول المواطن محمد عسيري، إن فعاليات المجمعات التجارية جاءت مناسبة لأسرته حيث أقيمت في قالب ترفيهي جذاب جعل عائلته تتفاعل معها بشكل لافت، مشيدا بالتنظيم الدقيق الذي شهدته هذه الفعاليات.

ويضيف محمد سليمان، إن الفعاليات لهذا العام كسرت حاجز الروتين التقليدي حيث لم تكرر الفعاليات التي تمت العام الماضي بل كانت مختلفة وخاطبت العائلات في المجمعين التجاريين، وتضمنت حزمة من البرامج والفعاليات الترفيهية والجوائز الفورية، مشيرا إلى أنه وعائلته لم يغادروا موقع الفعاليات منذ بدايتها في الرابعة عصرا وحتى الحادية عشرة مساء.

وقال إبراهيم الشهري، ان أطفاله كانوا سعداء للغاية بما احتوته الفعاليات التي شهدتها المجمعات التجارية، حيث احتوت على مسرح فعاليات للأطفال يقدم الشخصيات الكرتونية وفقرات المهرجين وهي محببة جدا للأطفال وتفاعلوا معها وأصروا على مواصلة التوجه الى المجمعات يوميا.

ويشير مصطفى الهواشي، إلى أن حديقة وركن الطفل والمرسم الإبداعي والفنون اليدوية وركن التصوير الفوتوغرافي وألعاب «البلايستيشن»، وغيرها من الفقرات المصاحبة جذبت أطفاله وقضوا وقتا ممتعا في التنقل بينها، مبينا أن الجوائز الفورية للفائزين خلقت جوا من المنافسة والمتعة.

ولفت ظافر الشيبان إلى أن الفعاليات المتنوعة والمثيرة تدل على حرص المنظمين على جذب العائلات لفعاليات المجمعات التجارية، معربا عن شكره لغرفة الشرقية ممثلة في صندوق المناسبات على الجهد الواضح الذي قامت به في تقديم فعاليات مميزة في احتفالات هذا العام.

يذكر ان فعاليات مجمعي الراشد ودارين مول مستمرة حتى يوم الجمعة وتقام من الساعة 4 وحتى 11 مساء، فيما اختتمت فعاليات الصالة الخضراء أمس.
المزيد من المقالات
x