بهجة تتجدد في احتفالات أهالي الشرقية بالعيد

بهجة تتجدد في احتفالات أهالي الشرقية بالعيد

الاثنين ١٨ / ٠٦ / ٢٠١٨
تتواصل فعاليات احتفالات أهالي المنطقة الشرقية بعيد الفطر السعيد التي ينظمها صندوق المناسبات بغرفة الشرقية لخامس أيّام العيد، في الصالة الرياضية الخضراء، ومجمعي الراشد ودارين مول، بعدد من الفعاليات الترفيهية الموجهة للأسرة والأطفال والشباب.

وتستقبل الصالة الخضراء الجمهور عند الساعة 7 مساء، وتستمر عروضها حتى الساعة 11 مساء، فيما تستقبل الفعاليات في مجمعي الراشد بالخبر ودارين مول بالدمام عند الساعة 4 عصرًا، وتستمر حتى 11 مساء، حيث تقدم الفعاليات لجميع فئات المجتمع مجانًا.


وأنهت الفرق المشاركة يومها الرابع، بعروض فاجأت الحضور في الصالة الخضراء، وذلك من خلال الاحترافية التي تميّزوا بها في فعاليات الاحتفال من خلال أداء المشاركين في اللوحة الوطنية «قوة ونماء» وإثارة السيرك الروسي وإبداع فرقة كوابيس، إلى جانب مسرحية الأطفال «أليس في بلاد العجائب» والفعاليات المصاحبة الأخرى التي تستمر سبع ساعات متواصلة يوميًا.

وحجز زوار وجماهير الاحتفالات أماكنهم منذ وقت مبكر في صالة الهيئة العامة للرياضة «الصالة الخضراء» لمتابعة العروض، ومن بينها عروض فرقة «الأكروبات الروسية» العالمية التي تستعرض في المملكة للمرة الأولى، وقدّر عدد الحضور طيلة الأيام الأربعة بحوالى 20 ألف متفرج في «الصالة الخضراء» فقط لمشاهدة العروض والفعاليات التي يقدمها صندوق المناسبات لزوار وأهالي المنطقة الشرقية.

وقدمت فرقة «الأكروبات الروسية» التي تتألف من حوالي 20 عارضًا أحدث فنون السيرك وتفاعلت معها الجماهير بشكل لافت وتعالت صيحاتهم نظرًا للتشويق المصاحب لهذه العروض من حركات بهلوانية ورقصات فلكلورية، بالإضافة إلى عروض مهارات الاستعراض بالكرة والألعاب المقدمة باستخدام الأواني ومستلزمات اللعبة، كما استمتع الجمهور بعروض الفرقة الكرنفالية الخطرة والفكاهية، التي أثارت عاصفة من التوجس لدى الجمهور من خلال أداء استعراضات محترفة وممتعة.

وقالت ناتالي، المشرفة على الفريق الروسي الاستعراضي، «إنها المرة الأولى التي نزور فيها المملكة، وهذا شرف لنا كفريق روسي إلى جانب كثير من الفرق المشاركة في مدن جدة والرياض والظهران»، مبينة أن هذا الترابط والتبادل الثقافي بين المملكة وروسيا مشجع للتعرف على عادات وثقافات البلدين الصديقين، مؤكدة في الوقت ذاته أن كثيرًا من الفرق الفنية والثقافية السعودية الآن متواجدة في روسيا للتعريف بالثقافة السعودية بالتزامن مع نهائيات كأس العالم ونحن هنا نعرف بثقافة بلدنا.

وتمنت ناتالي وفريقها أن يجربوا الأكلات الشعبية السعودية، إلا أن ارتباطهم بالعروض يجعلهم يمتنعون عن ذلك، مبينة أن الرياضي الذي يقوم بالحركات الأكروباتية والبهلوانية يجب أن يكون جسمه خفيفًا وأن هناك برنامجًا غذائيًا لهم محددًا للحفاظ على لياقتهم، إلا أنها أوضحت أنهم متشوقون لتجربة الطعام السعودي الذي سمعنا عنه، ومنها «الكبسة والمرقوق والجريش».

وفي مجمع الراشد مول ودارين مول تقدم 13 ركنًا مختلفًا مدة سبع ساعات يوميًا، برامج وفقرات أمتعت الحضور من جميع الأعمار، من خلال ركن التصوير، وتلوين الفخار، وتلوين الحجر، والرسم على الوجه بألوان آمنة صحيًا، بالإضافة إلى ركن الحناء، وركن الأعمال الخشبية، وطباعة الصور بخلفيات جمالية وتوزيعها على الأطفال مجانًا، وشملت الفعاليات في المجمعات التجارية أيضًا أنشطة رياضية في مسابقة كرة القدم، وبطولة للبلاستيشن، إلى جانب بطولة في سباق السيارات.

أعضاء الأكروبات الروسية: سنجرب الكبسة والجريش وننسى نظامنا الغذائي

المزيد من المقالات
x