ختام المعرض الثقافي السعودي في موسكو

ختام المعرض الثقافي السعودي في موسكو

الاحد ١٧ / ٠٦ / ٢٠١٨
اختتم بنجاح «المعرض الثقافي السعودي» الذي نظمته الهيئة العامة للثقافة في العاصمة الروسية موسكو على هامش بطولة كأس العالم لكرة القدم.

وحظي المعرض الذي استمر أربعة أيام بإقبال كبير من زوار كأس العالم والجمهور الروسي الذين اطلعوا على الجوانب الثقافية والفنية السعودية، وتعرّفوا على الإرث الثقافي السعودي الغني من خلال فعاليات متنوعة شملت عروض الأفلام القصيرة وعرض الأزياء التقليدية والعروض الموسيقية، بالإضافة إلى جناح لإبراز فنون الخط العربي، وجناح للضيافة السعودية وتاريخ القهوة العربية، وكذلك جناح الحناء، وجناح خاص بالأطفال يتناسب مع مرحلتهم العمرية، وجناح للفنون الجميلة يمكّن الزوار من مشاركة مهاراتهم وإبداعاتهم، وركن الواقع الافتراضي الذي يتيح التعرف على الإرث الثقافي بأساليب حديثة، وركن خاص بالكتاب تُقدّم من خلاله كتب مترجمة باللغة الروسية تحكي عن تراث وثقافة المملكة، وما تنعم به من جوانب أدبية متعددة.


وشهد المعرض عروضًا لسبعة أفلام سعودية لمخرجين شباب من المواهب الوطنية في مجال صناعة الأفلام، ووجدت الأفلام استحسانًا من الجمهور الروسي وزوار كأس العالم؛ لما تضمنته من إشارات فنية راقية على مستوى المضمون الإنساني النبيل، والشكل الفني الرصين.
المزيد من المقالات
x